رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"العسكرى": من أرادنا بسوء فليس منا

الشارع السياسي

السبت, 21 يناير 2012 18:28
العسكرى: من أرادنا بسوء فليس منا
كتب- سعيد حجازى:

أكد أدمن الصفحة الرسمية للقوات المسلحة على موقع التواصل الاجتماعى " فيس بوك ", محاولة  بعض القوى السياسية الإيحاء بالتصعيد خلال الفترة المقبلة, وأضاف:"من أرادنا بسوء فليس منا".

وأوضح أن التصعيد يأتى فى شكل عبر نشر خطط وهمية وتحركات مسرحية وماسكات هزلية لا تتفق وطبيعة المرحلة الحالية التي تبدأ فيها مصر أول خطواتها نحو الديمقراطية.
وتابع أدمن القوات المسلحة:"هناك محاولات لمنع انعقاد أولى جلسات مجلس الشعب المنتخب من الشعب المصرى،

وسيناريوهات كثيرة كلها عبارة عن مجموعة فزاعات ُتطلق للإيحاء بقوة هذه المجموعات المُخططة والتى لا تتعدى حجم بالون الأطفال".
وقال إن الشعب المصرى ليس بالسذاجة ليتورط فى مثل تلك الأمور, لافتاً إلى تأكيد معظم الثوار على سلمية يوم 25يناير المقبل، وأضاف:"الهدف الأول هو أن الثورة مستمرة حتى تحقيق أهدافها ولا خلاف على ذلك، كما أننا نعمل على تحقيق
المطالب المشروعة للثورة من محاكمات وخلافه وهى حالياً بيد القضاء، وبعد (48) ساعة سيشرف علي تحقيق المطالب مجلس شعب ذو سلطة تشريعية تمثل أحلام هذه الأمة ولو مؤقتاً".

وشدد على أن سلامة القوات المسلحة والمنشآت الحيوية تعد  مسئولية في ضمير كل مصري،
وأضاف:" يقولون يسقط حكم العسكر، ولم نرد، وأطلقوا العنان للإهانات والسباب بأفظع الألفاظ والتي تنم عن نوعية تربية موجهة نعلمها جميعاً، وقلنا صغارا تعدوا بكثير من الأدوات ولم نحرك ساكناً إلا بعد نفاد الصبر وقد نكون تجاوزنا، ولكن رد الفعل بعد الصبر الطويل هل يكون التخريب والتدمير وإسقاط مصر؟".

أهم الاخبار