يديعوت: أوباما متورط في محاولات تغيير نظام مصر

الشارع السياسي

الثلاثاء, 08 فبراير 2011 15:18
كتبت- إنجي الخولي:

ذكرت صحيفة "يديعوت أحرنوت" العبرية اليوم الثلاثاء ان الاستخبارات الأمريكية عرضت على إدارة الرئيس باراك أوباما ثلاثة خيارات دبلوماسية للتعامل مع الاحتجاجات المصرية المتواصلة منذ أسبوعين وموجة التغيرات السياسية في أنظمة الشرق الأوسط.

وأشارت الصحيفة في تقرير لها إلى أن الخيار الأول الذي طرحته الاستخبارات على الرئيس أوباما هو التزام الصمت تجاه الاحتجاجات المصرية،إلا أن هذا الاقتراح رفض من أوباما ووزيرة خارجيته هيلاري كلينتون.
وأوضحت الصحيفة أن الإدارة الأمريكية ترفض خيار الصمت الذي اتبعته في الاحتجاجات التي شهدتها طهران في 2009، وهو ما دفع أوباما إلى الخروج عن صمته وتأييد المتظاهرين الإيرانيين عقب أيام من القمع الدموي، مشيرة إلى ان أوباما اعترف بأنه
أخطأ وأقسم على عدم تكرار ذلك.
وتابعت الصحيفة " الخيار الثاني أمام إدارة أوباما كان دعم مبارك إلى النهاية وان الكثير من الإسرائيليين والأمريكيين يرون أن اوباما اخطأ بشكل فادح عندما تخلى عن هذا الخيار"، مشيرة إلى ان مؤيدي هذا الخيار في أمريكا يرون ان أوباما تخلى عن حليف قوي له بالشرق الأوسط.
ولفتت الصحيفة إلى أن رفض أوباما لهذا الخيار جاء من منطلق أيديولوجية واستراتيجيه تؤكد أنه لا يجب أن تدعم أمريكا رئيس الدولة الذي يتمسك بمنصبه ضد الإرادة الشعبية ".
ونوهت الصحيفة إلى أن الخيار
الثالث هو أن تدخل الولايات المتحدة في الأحداث وتساعد في تغيير النظام في مصر، موضحة أن إدارة أوباما تسعى إلى التأكد من ان الأنظمة الديمقراطية الجديدة لن تكون معادية للولايات المتحدة.وان مساعدة أمريكا في إقامة نظام جديد سيساعد في زيادة النفوذ الأمريكي".
وقالت: "ان أوباما يرى أن هذه فرصة تاريخية للمساعدة في تأسيس وتحقيق الاستقرار في الأنظمة العربية لتصبح مصر بمثابة منارة تسعى إليها دول مثل دمشق وطهران ومقديشو وهو ما يصب في مصلحة الولايات المتحدة الأمريكية وإسرائيل".
وأشارت الصحيفة إلى : "ان أوباما مقتنع بأن الديمقراطية في الشرق الأوسط من شأنها أن تحافظ على معاهدة السلام مع إسرائيل وتوقيع اتفاقات جديدة معها وان الأغلبية العربية ستؤيد السلام".
وأبدت "يديعوت أحرنوت" تخوفها من هذه القناعة الأمريكية قائلة: " اذا كانت هذه الرؤية خاطئة فإن الولايات المتحدة وإسرائيل سيقعان في مأزق وورطة كبيرة ".

أهم الاخبار