لا تنتخب مرشحي‮ ‬الحزب الوطني

الشارع السياسي

الجمعة, 19 نوفمبر 2010 17:42


كارثة حقيقية‮ ‬يتعرض لها الفلاحون في‮ ‬بر مصر،‮ ‬خاصة فلاحي‮ ‬ومزارعي‮ ‬محافظة الدقهلية،‮ ‬التي‮ ‬تعاني‮ ‬نقصاً‮ ‬شديدا في‮ ‬مياه الري،‮ ‬حتي‮ ‬أن نهايات الترع والقنوات جفت من نقص المياه،‮ ‬بسبب السياسة الحمقاء التي‮ ‬تتبعها حكومات الحزب الوطني‮ ‬المتعاقبة وأمام هذه الفوضي‮

‬لم‮ ‬يجد فلاحو مركز دكرنس بمحافظة الدقهلية سوي‮ ‬اللجوء إلي‮ ‬مياه الصرف لري‮ ‬أراضيهم كما هو مبين بالصورة التي‮ ‬التقطتها عدسة‮ »‬الوفد‮« ‬ورغم الشكوي‮ ‬المريرة للفلاحين لإنقاذهم من هذه
الكارثة،‮ ‬إلا أن الحكومة ونواب الحزب الوطني‮ ‬تجاهلوا هذه المصيبة‮. ‬وكانت النتيجة ارتفاع أعداد المصابين بالمحافظة والمحافظات المجاورة بأمراض كثيرة بسبب تناولهم الخضراوات المروية بمياه الصرف‮.. ‬ومازالت الحكومة تتجاهل هذه الكارثة التي‮ ‬حلت علي‮ ‬رؤوس العباد،‮ ‬ونتعلل بحجج واهية‮.. ‬فهل‮ ‬يعقل أن تكون محافظات الدلتا التي‮ ‬يقطعها نهر النيل تروي‮ ‬محاصيلها بمياه الصرف؟‮!..‬

أهم الاخبار