رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بالإضافة لرشيد وراسخ والسعد وإسماعيل

استجواب ببرلمان بريطانيا لتسليم غالى

الشارع السياسي

الأحد, 15 يناير 2012 13:03
القاهرة - أ ش أ:

قال معتز صلاح الدين رئيس المبادرة الشعبية لاسترداد أموال مصر المنهوبة، اليوم (الأحد) إن عضو مجلس العموم البريطانى آندى سلوتر سوف يتقدم باستجواب بعد غد الثلاثاء حول أسباب عدم قيام الحكومة البريطانية بتسليم وزراء سابقين ورجال أعمال مطلوبين للقضاء المصرى ومن بينهم يوسف بطرس غالى ورشيد محمد رشيد ومجدى راسخ وأشرف السعد وممدوح إسماعيل وآخرون.

وأضاف صلاح الدين فى تصريحات لوكالة أنباء الشرق الأوسط اليوم الأحد - أن منسق المبادرة الشعبية لاسترداد أموال مصر المنهوبة فى لندن مصطفى رجب عقد اجتماعا أمس السبت مع النائب البريطانى آندى سلوتر وزير العدل فى حكومة الظل ناقش خلاله موقف الحكومة البريطانية بشأن المصريين المتهمين فى قضايا فساد ورجال الأعمال الهاربين لبريطانيا والمطلوبين أمام القضاء المصرى .
وأشار إلى أن الاجتماع حضره أيضا شنودة

شلبى سكرتير عام اتحاد المصريين فى بريطانيا وتم خلال اللقاء الاتفاق على أن يتضمن الاستجواب المقدم لديفيد كاميرون رئيس الوزراء البريطانى وزعيم حزب المحافظين أسباب تغاضى الحكومة البريطانية عن طلبات مصر بشأن تسليم هؤلاء الهاربين.

وأكد صلاح الدين إن الإستجواب سيتضمن إبلاغ نواب مجلس العموم أن مصر تقدمت للحكومة البريطانية بنحو 400 طلب لتسليم المسئولين من الوزراء السابقين المقيمين فى بريطانيا وعلى رأسهم يوسف بطرس غالى ورشيد محمد رشيد، وأسباب عدم تسليم هذين الوزيرين لمصر رغم صدور أحكام ضدهما فى القاهرة وصدور نشره حمراء من الشرطة الدولية ( الإنتربول) بشأنهما ، وكذلك أسباب عدم قيام بريطانيا بإعادة الأموال التى قاما بنهبها

من مصر.
كما يتضمن الاستجواب - وفقا لصلاح الدين- أسباب عدم قيام بريطانيا بتسليم مجدى راسخ والد زوجة علاء مبارك نجل الرئيس المصرى المخلوع والموجود حاليا فى بريطانيا، وكذلك ممدوح إسماعيل صاحب عبارة الموت الشهيرة التى راح ضحيتها 1033 شخصا وأشرف السعد رجل الأعمال الهارب فى لندن.
وأشار الى ان النائب البريطانى آندى سلوتر سوف يطلب فى إستجوابه أن تكشف الحكومة البريطانيه عن أسماء كافة رجال الأعمال المصريين الآخرين الهاربين بأموال الشعب المصرى والمقيمين حاليا فى بريطانيا وأسباب عدم تسليمهم إلى مصر .
و شدد معتز صلاح الدين على إستمرار جهود المبادرة فى لندن عبر عقد لقاءات مع عدد من المصريين الرافضين لظهور يوسف بطرس غالى إستعدادا لتنظيم مؤتمر فى الأسبوع الأخير من يناير لمطالبة الحكومة البريطانية بتسليم الهاربين إلى مصر، وكذلك إستمرار تعاون المبادرة مع مجموعة من الإعلاميين البريطانيين ضمن حملة " إطردوا الفاسدين من بريطانيا " حيث تتم ملاحقة هؤلاء الهاربين إعلاميا وممارسة ضغوط على الحكومة البريطانية لتسليمهم إلى مصر .

أهم الاخبار