رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

1800 متظاهر فقدوا أعينهم خلال الثورة

الشارع السياسي

الجمعة, 13 يناير 2012 17:48
1800 متظاهر فقدوا أعينهم خلال الثورة
كتبت ـ هبة أحمد:

أكد د.إيهاب الريس أستاذ جراحة العيون, إصابة3800 متظاهر فى أعينهم منذ بداية الثورة حتى الآن, منهم 1800 فقدوا العينين, لافتاً إلى إمكانية علاج الإصابات الحديثة التى وقعت خلال الشهرين الماضيين.

وأوضح "الريس" خلال مؤتمر القاهرة الدولى للشبكية والذى عقد مساء أمس تحت شعار "مبادرة علاج مصابى الثورة"- ولم يقام العام الماضى نتيجة أحداث الثورة- توقيع الكشف على170 من مصابى الثورة الذين يعانون من إصابات بالعين, تحت إشراف نخبة من أكبر جراحى العيون فى مصر وبالتعاون مع 0 1 أطباء

هم الأشهر على مستوى العالم فى علاج وجراحات العيون .
وأضاف أن الإصابات التى وقعت فى بداية الثورة لا يمكن علاجها إلا عبر تأهيل المريض للتعايش معها حتى يتم الوصول إلى حل علمى لتلك المشكلة .
وأوضح أستاذ جراحة العيون أن إصابات العيون التى رآها فى المستشفى الميدانى وفى معهد أبحاث العيون تحكى أحداث الثورة.
وقال:"فى البداية كانت الإصابات مجرد التهابات وكدمات ثم تطورت لتصبح شظايا خرطوش فى
الوجه تصل للعين ثم أصبحت بالخرطوش مستهدفا بها العين وتدمر العصب البصرى ثم تستقر فى المخ وهى الحالات التى ليس لها علاج, ثم الإصابات فى العين بطلق نارى وهى أيضا بلا علاج".
وأشار إلى أنه تم إجراء 117 عملية حتى الآن لمصابى الثورة  فى مستشفى العيون الدولى.
وأكد محمود أبو ستيت مدير مستشفى العيون الدولى تواجد 80 % من الحالات المصابين بالعيون بالقاهرة فقط, موضحاً مساهمة المجلس القومى لرعاية مصابى الثورة فى علاج مصابى الثورة وتسهيل العلاج لهم .
ولفت إلى أنه جار التنسيق مع مستشفيات طنطا والإسكندرية وأسيوط لإجراء جراحة مماثلة للمصابين.
يذكر أن المؤتمر شاركت فيه 24 دولة أجنبية          و450 طبيبا مصريا.

 

أهم الاخبار