رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بعد لقائها مع الأمريكى جيمى كارتر

أسماء محفوظ لكارتر:"إزاى تصدق طنطاوى"

الشارع السياسي

الخميس, 12 يناير 2012 20:20
أسماء محفوظ لكارتر:إزاى تصدق طنطاوى
كتبت – رنا يسري :

قالت الناشطة السياسية أسماء محفوظ إنها أثناء مقابلتها للرئيس الأمريكي السابق "جيمي كارتر" التي تبعت مُقابلته للمجلس العسكري, سألته مُتعجبة " إزاي واحد زيك يصدق كلام طنطاوي", وبررت موقفها وسؤالها لكارتر بالعنف المُفرط الذي استخدمه رجال المجلس العسكري تجاه الشعب المصري خلال الفترة الأخيرة.

وأبدت تعجبها من تصريحات "كارتر" التي وجدت فيها تصديقا منه لكلام المشير محمد حسين طنطاوي الذي نفى أي حالة قتل حدثت تجاه المُتظاهرين .
واستكملت محفوظ بأنها قامت خلال لقائها

مع كارتر اليوم بتوضيح أن القوى السياسية التي قابلها دائمة الاتفاق مع أي نظام حاكم للدولة تحقيقاً لمصالحها الخاصة والتي تعتبر قوى تجميلية للنظام.
الأمر الذي دعا كارتر – بحسب كلام محفوظ - يقول لها إنه لم يُصدق كلام المجلس خصوصاً بعد أن قام بنفي اتباعه العُنف تجاه المتظاهرين ووصف فيديو الفتاة المسحولة "بالمُلفق".
وأضافت عبر تغريدات خاصة  عبر "تويتير" أن كارتر
قال لها هي ومن يطالبون بتسليم فوري للسلطة أنهم خاطئون لأن التسليم الفوري للسلطة في هذا الوقت مُستحيل, فقالت :" بيقول إننا بنغلط غلطة كبيرة لما بنتكلم عن تسليم السلطة حالا عشان ده شبه مستحيل وكمان هينفر مننا كتير من الناس ويخوفهم مننا"، الأمر الذي دعاها للرد عليه قائلة :" مفيش حاجة اسمها مستحيل أمام الإرادة الشعبية".
جاء ذلك عقب زيارة كارتر لمصر ولقائه مع المشير محمد حسين طنطاوي الذي  قال عقب اللقاء:" لا أظن أن المجلس الأعلى للقوات المسلحة سيسلم المسؤولية بالكامل للحكومة المدنية.. ستكون هناك بعض الامتيازات للجيش الذي سيتمتع بالحماية على الأرجح".

أهم الاخبار