رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الحرية والعدالة يجدد التزامه بمعاهدة السلام

الشارع السياسي

الخميس, 12 يناير 2012 19:41
القاهرة - أ ش أ:

جدد حزب الحرية والعدالة المنبثق عن جماعة الإخوان المسلمين اليوم الخميس موقفه الخاص باحترام اتفاقية السلام بين مصر وإسرائيل.

جاء ذلك خلال استقبال الدكتور محمد مرسى رئيس حزب الحرية والعدالة للرئيس الأمريكي الأسبق جيمي كارتر رئيس مؤسسة كارتر الدولية، والوفد المرافق له الذى يزور القاهرة حاليا، حيث تناول اللقاء أيضا عددا من القضايا من بينها الانتخابات البرلمانية المصرية والتى حقق فيها الحزب تقدما كبيرا إضافة إلى موقف الحزب من الأحداث الجارية، ورؤيته لعبور المرحلة الانتقالية التى

تمر بها مصر حاليا.
وأوضح مرسي - خلال اللقاء - أن مصر دولة كبيرة ولها مؤسسات وهذه المؤسسات تحترم الاتفاقيات التي تمَّ توقيعها في الماضي طالما التزمت كل الأطراف بذلك، في إطار احترام السيادة والاستقلالية لكافة الأطراف. وأشار إلى المكانة المتميزة التي تحتلها القضية الفلسطينية عند الشعب المصري وحقه في إقامة دولته.
وفى بداية اللقاء، قدَّم كارتر التهنئة لرئيس حزب الحرية والعدالة الذى يعد
الذراع السياسية لجماعة الإخوان المسلمين، بمناسبة النتائج التي حققها الحزب فى انتخابات مجلس الشعب بمراحلها الثلاث، مشيرا إلى أن هناك توافقا دوليا على احترام هذه النتائج التي تترجم رغبة الشعب المصري واختياراته، مشيرا إلى أن مؤسسته راقبت 87 عملية انتخابية في مختلف أنحاء العالم، ولذلك فهي تؤكد على نزاهة العملية الانتخابية في مصر، ومطابقتها لمعايير النزاهة الدولية.
ودعا كارتر حزب الحرية والعدالة إلى محاولة استيعاب الأحزاب الشبابية التي لم تحقق نسب فوز كبيرة خلال العملية الانتخابية، كما دعا الحزب إلى توسيع مشاركة المرأة في مختلف المجالات بعد أن أبدى ملاحظاته على ضعف تمثيل المرأة في البرلمان القادم.

أهم الاخبار