رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

استجواب البرلمان البريطانى لعدم تسليم "غالى"

الشارع السياسي

الخميس, 12 يناير 2012 13:09
بوابة الوفد – صحف:

صرح معتز صلاح الدين رئيس المبادرة الشعبية لاسترداد أموال مصر المنهوبة بأن جهود المبادرة تتواصل في هذا الشأن منذ شهر يونيو الماضي ومستمرة حتي الآن، وتمثلت في تنظيم مظاهرة ضخمة أمام مجلس الوزراء البريطاني،  وتسليم مذكرة احتجاج لرئيس الوزراء البريطاني وحصول المبادرة علي أول وثيقة رسمية من الخارجية البريطانية تتضمن اعترافا بوجود أموال مصرية منهوبة في بريطانيا وأن بريطانيا في انتظار صدور أحكام جنائية نهائية لإعادة هذه الأموال.

وأضاف معتز صلاح الدين أن مصطفي رجب منسق المبادرة ومؤسس اتحاد

المصريين في بريطانيا قام ومعاونوه بجهود ضخمة خلال الساعات الأخيرة لمواجهة مهزلة الظهور العلني ليوسف بطرس غالي في لندن.
ولفت إلى أن جهود المبادرة – بحسب جريدة الأهرام – تتضمن التعاون مع مجموعة من كبار الصحفيين والإعلاميين البريطانيين الذين يلاحقون يوسف بطرس غالي ورشيد محمد رشيد ويطالبون السلطات البريطانية بتسليمهما إلي مصر ضمن حملة تحت شعار اطردوا الفاسدين من بريطانيا.
كما اتفق مصطفي رجب مع أندي سلوتر عضو
البرلمان البريطاني ووزير العدل في حكومة الظل البريطانية علي سرعة تقديم استجواب في البرلمان البريطاني حول أسباب سماح الحكومة البريطانية ليوسف بطرس غالي بالظهور العلني وممارسة حياته بشكل طبيعي في لندن وعدم القبض عليه وتسليمه لمصر، رغم صدور نشرة حمراء بشأنه من الإنتربول الدولي.
كما سيطلب أندي سلوتر وهو من المتعاونين مع المبادرة أن تقوم الحكومة البريطانية بمنع يوسف بطرس غالي, ورشيد محمد رشيد من الوجود علي أراضيها.
وكانت اشتعلت موجة غضب عارمة من المصريين في بريطانيا احتجاجا علي حضور الوزير الهارب يوسف بطرس غالي محاضرة عن الثورة المصرية في كلية الاقتصاد جامعة لندن وإخراجه من الباب الخلفي بعد اعتراض طلبة مصريون عليه.

 

أهم الاخبار