جميلة إسماعيل: مخطط لتشويه الرموز السياسية

الشارع السياسي

الجمعة, 06 يناير 2012 12:56
كتب - سامي الطراوي:

قالت جميلة إسماعيل إنها تقدمت ببلاغ ضد عدد من الصحف والمواقع الإلكترونية بتهمة تشويه سمعة الشخصيات السياسية البارزة بالادعاء أن جميلة اجتمعت بأحد الرموز الإسرائيلية.

وأضافت جميلة في مداخلة هاتفية مع الإعلامي جابر القرموطي في حلقة أمس من برنامج "مانشيت" أن هناك حملة تشويه مخططة للنيل من الرموز السياسية والتي لها مواقف إيجابية من الثورة والثوار  وبدأت بحركة 6 إبريل مؤخرا وأشارت جميلة إلى أنها مازالت تطالب بسرعة نقل السلطة للمجتمع المدني وأصرت على موقفها السياسي.
وأضافت جميلة أنها تستطيع الدفاع عن نفسها ولكن مايحدث هو تعمد

نشر أخبار كاذبة اختلقت فى سياق حملة ممنهجة ومخططة لإجهاض الثورة المصرية باستهداف رموزها من الشخصيات العامة والسياسية والوطنية.
وقالت جميلة إسماعيل إنها وعدد من هذه الشخصيات سيتقدمون ببلاغات أخرى للنائب العام غداً ضد رئيس مجلس إدارة جريدة الجمهورية وعدد من المواقع الإلكترونية التى عمدت إلى استمرار الإضرار بهذه الشخصيات، مثل موقع الشرطة "egypolice"، ومواقع "محيط" و"وطن"
واتهمت جميلة، خلال استماع النيابة إلى أقوالها، صحيفة الوفد والبوابة الإلكترونية ورئيس مجلس إدارتهما.
وأكدت أن التقرير الذى نشرته "الوفد"، وحمل معلومات كاذبة، تسبب فى تعريض حياتها وحياة الشخصيات التى ذكرها وتضامنت معها فى البلاغ للخطر، بعد أن عمدت إلى تحريض المجتمع ضد هذه الشخصيات باغتيالها معنويا وتشويه صورتها.
وقالت "إسماعيل: إننا لن نكتفى بموقع الدفاع ولكننا سنقوم بالهجوم والانقضاض إعلامياً وقانونياً وسياسياً على أى جهة أو صحيفة أو موقع يحاول النيل من الثورة المصرية والتصدى لها من خلال القيام بحملة موسعة ضد كل من يعمل بشكل خفى وناعم على التحريض ضد الثورة ويلعب دوراً خفياً مع الثورة المضادة لكشفهم وفضحهم إعلامياً وقانونياً".
من جانبه أكد هشام قاسم الناشر والناشط السياسي في مداخلة هاتفية للبرنامج أن صاحب جريدة المصريون لديه عقدة من جريدة المصري اليوم والتى ساهم قاسم فى تأسيسها.

أهم الاخبار