"القط والفار" و"زر الذعر" أحدث تدريب للنشطاء

الشارع السياسي

الثلاثاء, 03 يناير 2012 12:57
القط والفار وزر الذعر أحدث تدريب للنشطاء
كتب – محمد ثروت:

كشف تقرير لمؤسسة "جلوبال ريسيرش" النقاب عن قيام الحكومة الأمريكية بتمويل نشطاء في دول الربيع العربي ودول أخرى بـ50 مليون دولار خلال العامين الأخيرين من أجل تجنب الملاحقات الأمنية.

وقال التقرير إن الولايات المتحدة درّبت نشطاء الإنترنت والهاتف المحمول على التهرب من ملاحقة قوات الأمن في الدول الاستبدادية.
وأشار التقرير إلى أن الولايات المتحدة ترعى جهود رعاية نشطاء عرب وآخرين

حول العالم من أجل تأمين المكالمات الهاتفية والرسائل النصية ومنع اختراق مواقع الانترنت، فيما يطلق عليه مسئولون أمريكيون قائمون على التدريب "لعبة القط والفار".
ونقلت عن "مايكل بوزنر" مساعد وزيرة الخارجية الأمريكية لشئون حقوق الإنسان والعمال قوله "نحن نحاول أن نبقى في الطليعة ونمضي قدما في توفير التقنية
والدعم الدبلوماسي من أجل السماح للمواطنين بالتعبير عن آرائهم بحرية".
وقال التقرير إن واشنطن درّبت نشطاء من مصر وتونس ولبنان وسوريا على تلك التقنيات في إحدى دول الشرق الأوسط في إبريل الماضي، وأن هؤلاء النشطاء عادوا إلى بلادهم لتدريب زملائهم على تلك التقنيات.
وأشار التقرير إلى أن من بين التقنيات التي تدرب عليها النشطاء هي استخدام ما يطلق عليه "زر الذعر" الذي يتيح لهم إزالة القوائم الخاصة بالاتصالات من على هواتفهم المحمولة في حالة اعتقالهم بشكل مفاجئ.
رابط التقرير:

http://www.activistpost.com/2011/04/us-trains-activists-to-evade-security.html

 

 

 

 

أهم الاخبار