العوا: تعاون الإسلاميين والعلمانيين سينجح الثورة

الشارع السياسي

الخميس, 29 ديسمبر 2011 12:47
العوا: تعاون الإسلاميين والعلمانيين سينجح الثورةمحمد سليم العوا
كتب – أحمد حمدى :

أكد الدكتور محمد سليم العوا المرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية أن تعاون الإسلاميين والعلمانيين والليبراليين داخل مجلس الشعب الذي ستنتهي انتخابات اختيار اعضائه بعد اسبوعين سيكون دليل نجاح الثورة.

غة بمحافظة المنيا مساء أمس: "احتكم الناس إلي صناديق الانتخاب فكانت النتيجة أغلبية إسلامية للإخوان المسلمين والتيار السلفي وكذلك جاءت بتيارات متعددة بعضها تيارات إسلامية المرجعية الهوية كحزب الوسط وكذلك جاءت مقاعد مرجعيات ليبرالية وعلمانية ولهذا يجب أن يتعاون الجميع دون تناحر أو تكفير لأحد لكي نمر بهذه البلاد لبر الأمان ونريد برلمان يضع الجميع البعض في إيديهم فالبرلمان يسعي الجميع".
وأكد العوا أنه قدم والمهندس أبو العلا ماضي وقت الثورة 4 حلول لنظام مبارك للخروج الآمن من البلاد  دون إراقة أي دماء ولكنه لم يستجب، وتتمثل هذه الحلول الأربعة التي قدمت للسيد عمر سليمان في الثاني من فبراير  في مغادرة

مبارك للبلاد وتفويض سلطاته إلي نائبه عمر سليمان وأن يحل مجلسا الشعب والشوري والمحليات والإعلان عن انتخابات رئاسية تجري في شهر مايو ما يعني هناك أكثر من ثلاثة أشهر تتولي السلطة فيها حكومة مؤقتة كل هذه الحلول كانت ستوفر كل هذا العناء والدماء الذي يحدث لكنها قوبلت بالرفض لكنها إرادة الله لنري قدرته في الظالمين.
ودعا العوا للشيخ عماد عفت شهيد احداث مجلس الوزراء، مؤكداً أن الازهر الذي قدم شهيداً في الثورة سيظل هو منارة العلم والإسلام، مشيراً إلى أن العمامة الأزهرية غالية على جميع طوائف الشعب المصري لما لها من مكانة قدسية، فعمة الأزهر الشريف رمزاً لحضارة الأمة، لدرجة تشعرك أن الأزهريين هم رسل الإسلام بمنهجهم الوسطي، مشيراً إلى أن علماء الأزهر لهم حق علينا فهم رمز الوسطية وإذا قصرنا في حقهم فقد قصرنا في حق أنفسنا.

أهم الاخبار