رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

محامو الشهداء: تعلق مبارك ورجاله بأحداث مجلس الوزراء كمن يجرى وراء السراب

الشارع السياسي

الخميس, 29 ديسمبر 2011 12:42
الوفد- متابعات:

قال عدد من المدعين بالحق المدنى في قضية قتل المتظاهرين والمتهم فيها الرئيس السابق حسني مبارك ونجلاه ووزير داخليته حبيب العادلي و6 من مساعديه، إن محاولات فريق الدفاع عن المتهمين ومحاولة تبرئتهم من تهم قتل المتظاهرين ستبوء بالفشل ووصفوها بأنها محاولات لن تجدي.

وفى مداخلات هاتفية مع وائل الابراشى فى برنامج "الحقيقة " قال المحامي حسن ابو العينين: إن دفاع المتهمين يرى إثبات أن هناك قرينة بين قتل المتظاهرين

فى 25 و28 يناير، وقتلهم فى أحداث ماسبيرو، وشارع محمد محمود، ومجلس الوزراء من خلال الادعاء بأن هناك مجهولين قد قتلوهم وبسلاح إسرائيلى، مؤكداً أن هذا لن يحدث إلا إذا كان هناك دليل وطالما أن هذا الدليل غير موجود فمبارك ورجاله هم المتهمون في قتل المتظاهرين.
وقال المحامي محسن بهنسى إن طلبات دفاع مبارك ونجليه والعادلى
ومساعديه توحى بأن هناك "لهو خفى" قتل المتظاهرين، وهذا غير معقول على الإطلاق، لافتاً خلال مداخلته مع الإبراشى إلى أن مبارك والعادلى وبقية المتهمين هم من قتلوا الشهداء وبدم بارد وبالتالى لن نتنازل عن الحق فى القصاص منهم، وأشار بهنسى إلى انه طلب من المحكمة الاستعلام من خلال سجلات وزارة الداخلية عن الأسلحة والذخيرة التى وردتها وزارة الداخلية من عام 1997 حتى عام 2010 حتى نسد الطريق على من يروجون لمقولة إن المتظاهرين قتلوا بسلاح إسرائيلى.
شاهدوا ما يقوله محامو مبارك والعادلى ورد المدعين بالحق المدنى على الروابط التالية..

http://www.youtube.com/watch?v=Sor0kodDAHw

http://www.youtube.com/watch?v=EAh94rnQkZk

http://www.youtube.com/watch?v=a_NM8gDieQc

http://www.youtube.com/watch?v=9uESAhPOpyA

أهم الاخبار