الخضيرى: تضافر القوى السياسية ضمان نجاح الثورة

الشارع السياسي

الأربعاء, 28 ديسمبر 2011 09:52
الإسكندرية - ش أ:

قال المستشار محمود الخضيري عضو مجلس الشعب نائب رئيس محكمة النقض الأسبق إن الضمانة الوحيدة والرئيسية لنجاح ثورة 25 يناير هو تضافر جميع القوى السياسية والوطنية وكافة أفراد الشعب لتحقيق جميع نتائجها ومطالبها، والقضاء على أعمال العنف والبلطجة التي شهدتها البلاد في المرحلة الانتقالية.

وقال الخضيري إنه بعد 23 يناير المقبل واكتمال أعضاء مجلس الشعب وانعقاد أولى جلساته ستكون هناك قوة تعلو أرض مصر لتحقيق مطالب الشعب وآمالهم، مؤكدا أن البرلمان القادم هو صاحب القرار وسيتم تشكيل لجنة لوضع الدستور، ليناسب جميع أطياف الشعب ويحقق

مصالحه.
جاءت تصريحات "الخضيري" خلال اللقاء الذي عقد مساء أمس "الثلاثاء" بنادي أعضاء هيئة التدريس بجامعة الإسكندرية تحت عنوان "بين الواقع والمأمول" بمشاركة نخبة من القوى الوطنية والسياسية للتعرف علي الوضع الحالي في مصر بعد ثورة 25 يناير.
واستنكر "الخضيري" أحداث الشغب والفوضى التي شهدتها البلاد خلال الأيام الماضية، مطالبا بضرورة انصراف الثوار والمعتصمين وعدم تجديد الدعوة إلى التظاهر لحين عودة الهدوء وانتهاء انتخابات مجلس الشعب الحالية والكشف عن المتسببين في أحداث الشغب، معربا عن رفضه تجاه الانتهاكات التي يتعرض لها الأفراد والاساءة لحقوق الكرامة.

 

أهم الاخبار