نظيف : الحكومة ستتعامل بحزم

الشارع السياسي

الأربعاء, 26 يناير 2011 18:17

أصدر مجلس الوزراء بيانا اليوم حول مظاهرات الغضب بعد صمت استمر 48 ساعة. حمل البيان لهجة تحذير قوية ضد المتظاهرين، حيث أكد أن الحكومة ستتعامل بحزم ضد ما وصفه البيان حالات إثارة الشغب واستخدام أساليب غير مشروعة للتعبير عن الرأي.

وفي محاولة لامتصاص الانتقادات الدولية حيال تعامل الحكومة مع المتظاهرين أكد البيان ترحيب الحكومة بالتعبير عن الرأي طالما كان في إطار حرية التعبير الشرعية.

وأكد رئيس الوزراء على استمرار الحكومة في تنفيذ عملية الإصلاح بكافة جوانبها الاجتماعية والاقتصادية والسياسية ولم يتطرق إلى تفاصيل الاصلاحات التي أشار إليها.

وأعرب نظيف عن أسفه لسقوط قتلى بين رجال الشرطة والمتظاهرين وإصابة أكثر من 30 من رجال الشرطة بعضهم في حالات خطرة.

وقال رئيس الوزراء كان يمكن تفادي هذه الإصابة لو جرت عملية التعبير عن الرأي في

الإطار الشرعي دون تجاوزات واعتداءات على رجال الشرطة.

وأرجع رئيس الوزراء تدخل قوات الشرطة إلى ما أسماه تجاوزات واعتداءات على رجال الشرطة من جانب المتظاهرين والإضرار بالممتلكات العامة وإثارة الشغب.

كان رئيس الوزراء قد بدأ بيانه الذي صدر في السابعة مساء اليوم بالتأكيد على حماية حرية التعبير عن الرأي بالوسائل المشروعة وأن ذلك تحقق بحماية الشرطة لمجموعات الشباب التي خرجت للتعبير عن رأيها وتجاهل البيان قيام قوات الأمن باستخدام القنابل المسيلة للدموع والرصاص المطاط في تفريق المتظاهرين بميدان التحرير ومحافظة السويس.

 

أهم الاخبار