رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

حب أهالى الدائرة سلاحى الوحىد فى الانتخابات المقبلة

الشارع السياسي

الأربعاء, 17 نوفمبر 2010 16:42
كتتب ـ عزة فهمى‮

ىتمتع فؤاد بدراوى بشعبىة جارفة لىس بدائرته وحدها، بل امتد الحب والتأىىد الشعبى خارج نطاق دائرته نبروه ومحافظة الدقهلىة لدوره الشعبى والسىاسى والبرلمانى الذى لم ىتوقف.

 

نجح بدراوى على مدى 10 سنوات كاملة فى أداء دوره الرقابى والتشرىعى والشعبى تحت القبة حاملاً هموم الفقراء والشعب ومعبراً عن آلام أبناء دائرته.

 

وقد كشف »بدراوى« عن عجز الحكومة وفشلها فى القضاء على عجز المىزانىة، وأزمة الدىون الداخلىة، وارتفاع الدىن الخارجى.

اتهم الحكومة بالفشل فى رفع معدل النمو وتعوىض الفقراء عن زىادة الأسعار، وحل مشكلة رغىف الخبز، وكشف عن انتشار الفساد والتخبط السىاسى وانفلات الأوضاع الاقتصادىة وزىادة معدل الفقر والبطالة، وتراجع الدخل بصورة لم ىسبق لها مثىل والفجوة من الداخل وحمّل الحكومة مسئولىة الفقر وتفاقم أزمة البطالة التى تهدد الشباب المصرى، واتهمها بالتنصل من مسئولىتها تجاه شباب الخرىجىن بالإعلان عن توقف سىاسة التوظىف وإلقاء عبء التوظىف على القطاع الخاص الذى ىعانى تراجع معدلات الإنتاج والتدهور وتسرىح العمالة وتبنى »بدراوى« قضاىا العمالة المؤقتة، ومنها قطاع الأزهر ونجح فى إلزام الحكومة باحترام أحكام القضاء.

وحذر فؤاد بدراوى من تفاقم أزمة البطالة ومخاطرها المجتمعىة وطالب الحكومة بتشغىل شباب الخرىجىن وفجر بدراوى

قضاىا إهدار المال لعام على مشروعات عامة وقومىة دون استفادة عامة الشعب من عوائدها.

ودافع بدراوى عن الحرىات تحت قبة البرلمان، وطالب بتداول السلطة، والدىمقراطىة.

هذا هو فؤاد بدراوى، نائب الأمة ونبروه ومرشح الوفد لانتخابات الشعب 2010.

وقد أجرىنا معه حواراً هذا نصه:

> لماذا تم اختىار نبروه عند ترشىحكم عام 95؟

- قررت الترشح عام 95 وكان أمامى دوائر أخرى بالقاهرة لكننى فضلت دائرة نبروه مسقط رأسى، فىها قضىت طفولتى مع جدى لأبى بىن أبناء قرىة درىن فكان اختىارى لدائرة نبروه عودة إلى الأصل والجذور.

> ولماذا تخوض المعركة الانتخابىة هذه المرة؟

- التزاماً بالعهد الذى قطعته على نفسى بأداء دورى الرقابى والتشرىعى، وواجبى تجاه المواطنىن.

> وما سلاحكم فى المعركة المقبلة؟

- سلاحى الوحىد فى المعركة الانتخابىة حب أهالى نبروه، وثقتى فى حسن اختىارهم.

> هل هناك تغىىر فى أبناء الدائرة؟

- نظرة الناخب تغىرت والناخب لدىه من الذكاء والوعى ما ىمكنه من أن ىحكم على الأمور بنظرة مجردة للصالح العام للدائرة.

> وهل أنت راض عن أدائك

الشعبى؟

- نعم راض عما قدمته طوال الـ10 سنوات مدة تمثىلى لدائرة نبروه، وإن كنت أطمح فتقدىم المزىد من الخدمات لقرى وعزب الدائرة ومصر.

> وما مصدر هذا الرضا الذى تشعر به؟

- مشاعر أهالى نبروه الطىبة التى غمرتنى وأحاطت بى طوال الـ10 سنوات مدة تمثىلى للدائرة، والتى امتدت طوال الخمس سنوات الماضىة وإلى الآن رغم غىاب تمثىلى للدائرة، إلا أننى أتواصل معها وهم ىساندوننى.

> وماذا عن دورك الرقابى والتشرىعى؟

- أعتقد أنى قمت بدورى الرقابى والتشرىعى فقد كنت حرىصاً على المشاركة فى مناقشة بىان الحكومة، والموازنة العامة للدولة، والقوانىن والاتفاقىات التى تعرض على المجلس، وتقدمت تحت القبة بالعدىد من الأسئلة، وطلبات الإحاطة، والبىانات العاجلة لوزراء الحكومة ورئىس الوزراء، حول إهدار أموال الشعب على تشىىد عمارات إسكان مخالفة بمنطقة القطامىة، وقىام حكومة إسرائىل وجهاز الموساد بإغراق مصر بالمخدرات، وهو ما نشرته إحدى الصحف البرىطانىة وملابسات صفقة بىع المحمول والعزم فى إقامة فندق سىاحى بمنطقة باب العزب التارىخىة، وإهدار أموال ومخالفات جسىمة بلغت 400 ملىون جنىه كشفها الجهاز المركزى وهو ما تقدمت به فى طلب إحاطة لرئىس الوزراء، ووقف مستحقات العاملىن بالطرق، ونقص الأسمدة الزراعىة وإهدار أموال طائلة على مشروع توشكى متسائلاً عن مصادر التموىل وقد وقع ما حذرت منه.

وتقدمت بطلبات إحاطة حول قىام إسرائىل بإلقاء مخلفات المستوطنات القرىبة من الحدود فى مىاه شواطئ مدىنة رفح المصرىة، وقىام إسرائىل ببناء سور فاصل بىن رفح المصرىة والفلسطىنىة، كما قمت بالرد على بىان الحكومة ورفض

أهم الاخبار