رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

ندب قاضيين للتحقيق فى أحداث "الوزراء"

الشارع السياسي

الاثنين, 19 ديسمبر 2011 13:20
كتبت - نجوى عبد العزيز

أصدر المستشار عبد المعز إبراهيم رئيس محكمة استئناف القاهرة اليوم قرارا بندب القاضيين وجدي محمد عبد المنعم ووجيه السيد الشاعر رئيسي الاستئناف لاستكمال تحقيق وقائع المصادمات التي وقعت أمام مقر مجلس الوزراء اعتبارا من يوم الجمعة الماضي وما قد يرتبط بها من وقائع أخرى.

وكان المجلس الاستشاري المعاون للمجلس العسكري فى الفترة الانتقالية قد أصدر توصية بأن يتولى تحقيق هذه الوقائع قضاة تحقيق من محكمة الاستئناف، وأرسل صورة من هذه التوصية إلى النائب العام المستشار الدكتور

عبد المجيد محمود، والذي أرسلها بدوره للمستشار عادل عبد الحميد وزير العدل، وبناء عليه طلب الوزير من رئيس محكمة استئناف القاهرة ندب قضاة لتحقيق هذه الوقائع.
كانت النيابة العامة أثناء قيامها مساء أمس باستجواب بعض الأشخاص المشاركين في تلك الأحداث قد تم إبلاغها من قوات الأمن بأن أحد المقبوض عليهم شعر بالإعياء حال نزوله من سيارة الترحيلات أسفل مبنى محكمة جنوب القاهرة الابتدائية
تمهيدا لعرضه على النيابة.
وجرت محاولات عديدة لإسعاف المتهم غير انه توفي في الحال، فقامت النيابة بسؤال بعض الأشخاص من المقبوض عليهم الذين كانوا برفقته وبعض أفراد الشرطة المرافقة لسيارة الترحيلات التي كانت تقلهم جميعا عن معلوماتهم وعن ظروف وفاته وتم مناظرة الجثة.
وأمرت النيابة العامة بندب الطب الشرعي لتوقيع الكشف الطبي على جثة المتوفي لبيان ما إذا كان بها أي إصابات من عدمه وتحديد سبب الوفاة وعلاقة الإصابات إن وجدت بها، وإعداد تقرير طبي بنتيجة الفحص.
وسيتم على الفور تسليم أوراق القضية وما تم فيها من تحقيقات بمعرفة النيابة العامة إلى قضاة التحقيق المنتدبين لاستكمال التحقيقات والتصرف فيها.

أهم الاخبار