رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"عين شمس" تتقدم ببلاغ للتحقيق فى مقتل أحد طلابها

الشارع السياسي

الأحد, 18 ديسمبر 2011 16:02
كتب- زكى السعدنى :

"سرقوا حلمك يا دكتور سرقة ظالم ديكتاتور"، "القصاص القصاص ضربوا علاء بالرصاص"، "إحنا طلبة جامعية مش بلطجية"، "استشهد واحد استشهد مية مش هننسى القضية"، "يا علاء يوم ميلادك دمك رجع حق بلادك"، بهذه الهتافات نظم اتحاد كلية الطب بحامعة عين شمس مسيرة احتجاجية تنديدًا بمقتل الشهيد علاء عبد الهادي والذى قتل برصاصة غادرة خلال أحداث مجلس الوزراء.

و بدأت المسيرة الاحتجاجية بأداء صلاة الغائب على روح الشهيد ثم جابت أرجاء الكلية.
وأعلن الدكتور علاء فايز رئيس جامعة عين شمس بتقديم بلاغ إلي النائب العام للتحقيق في ملابسات مقتل علاء عبد الهادي الطالب بكلية الطب وتقديم المسئولين عن قتله للمحاسبة،

كما ستتولى كلية الحقوق متابعة إجراءات الإفراج عن كافة المحتجزين خلال الأحداث الأخيرة بمجلس الوزراء.

وأضاف أن الجامعة ستنشئ نصبا تذكاريا تخليداً لذكري الفقيد، وستطلق كامل الحرية للاتحادات الطلابية بالكليات بما يسمح بتكوين فكر سياسي واعٍ لشباب الجامعة.
وأكد الدكتور عميد كلية الطب متابعته مع مجموعة من أساتذة الكلية تقرير تشريح جثة الشهيد للحيلولة دون وقوع تلاعب فيه . معلنا عن إطلاق اسم الشهيد علي أحد مدرجات الكلية، وتفعيل مشروع صندوق الدعم المادي لأسرة علاء والذى بدأ بتبرع قسم الجراحة بمبلغ 6 آلاف

جنيه وتبرع أحد الأساتذة بمبلغ 5 آلاف بالإضافة الى إقامة صدقة جارية علي روحه داعياً أسرة الكلية للاستمرار في تقديم الدعم المعنوي لأسرته .
وبعث اتحاد طلاب كلية الطب خلال الوقفة الاحتجاجية بثلاث رسائل أولها للمجلس العسكري مطالباً بتقديم القتلة للمحاكمة والالتزام بتسليم السلطة في موعدها المحدد، ووجه رسالة أخري الي الشعب لدعم الانسياق أو الانخداع بالإعلام المضلل الذي استمر فى تصدير مجموعة من الشخصيات المضللة.
ودعا في رسالته الأخيرة طلاب الجامعة إلي استمرار مسيرة الثورة والشهداء.
وأكد الدكتور عبد الله بركات الأستاذ بجامعة الأزهر أن الوقفة الاحتجاجية التى تنظمها كلية الطب تؤكد أن دم الشهيد غالٍ ويكفى علاء شرفاً أننا نحتسبه عند الله شهيداً .
حضر الوقفة الاحتجاجية عدد كبير من عمداء كليات وأعضاء هيئة التدريس إلى جانب أعداد غفيرة من طلاب كلية الطب والجامعة والعاملين بها.

أهم الاخبار