رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الولى غير راض عن أداء الصحف القومية بعد 25 يناير

الشارع السياسي

السبت, 17 ديسمبر 2011 12:10
الكويت ـ أ ش أ:

وصف نقيب الصحفيين ممدوح الولى المشهد السياسى في مصر بأنه مرتبك، مضيفا أن الأمر زاد سوءا بالارتباكات الأمنية وتعدد الاضطرابات فى العديد من المحافظات.

وقال إنه نتيجة لذلك تراجعت الآمال الى حد ضرورة عودة الأمن الى مستواه السابق لكن هذا لا يمنعنا من الاصرار على الاستمرار في طريقنا بعد الثورة لأن البديل سيكون صعبا، ونأمل فى نجاح الانتخابات وتشكيل البرلمان ومن ثم تتم انتخابات رئاسة الجمهورية وننتقل الى الحكم المدنى بعد ذلك، مع ثبات الدولة الدستورية لكى تحدث الانطلاقة التى يريدها الجميع.
وأكد الولى - فى حديث

لصحيفة "الوطن" الكويتية نشرته فى عددها الصادر اليوم السبت - أن الثورة تتعرض للتعطيل لأن الصحوة التى حدثت بعد الثورة واستعداد الناس لكى تمارس التغيير الشامل تم وأده، فانصرف الناس وتزايدت مشاعر الاحباط، مع تركيز الاعلام على السلبيات والصراعات والحوادث الاضطرابات والصدامات والاعتقالات والاقتحامات.
وانتقد الولى الصحف القومية، وقال إنها ارتضت العيش فى ظل النظام السابق سعيا وراء تحقيق مصالحها ولهذا فلم تكن مجنيا عليها، مؤكدا أنه غير راض عن أداء الصحف
القومية بعد ثورة 25 يناير .
وأوضح الولى أن القارئ المصرى ذكى جدا ولماح وقادر على التقييم الموضوعى وقياس مصداقية كل صحيفة، ومن يبدع فى صحيفة مشكوك فى مصداقيتها لا يجد أى مردود جيد لإنتاجه ولإبداعه .
وقال إن مستقبل الصحف القومية سيكون مثار حوار متكامل يشارك فيه خبراء إعلام وأساتذة صحافة هدفه الوصول الى رؤى جديدة تتواءم مع الواقع الجديد في المجتمع، وهذا سوف يستغرق بعض الوقت ستكون خلاله المؤسسات الجديدة فى طور التشكيل وعندها ستكون هناك امكانية للتغيير، موضحا أن كل الافكار والخيارات ستكون متاحة خلال الحوار والذى نتمنى أن يفضى الى وفاق عام خصوصا وهناك تخوفات على خلفية اتهام كان يوجه فى هذه الجزئية أدى إلى تشويه الصورة.

 

أهم الاخبار