نائب يقبّل"يد"زقزوق بعدالتشاجر معه

الشارع السياسي

الاثنين, 24 يناير 2011 19:11
كتبت- ولاء نعمة الله :

شهد اجتماع اللجنة الدينية بمجلس الشعب برئاسة السيد الشريف مساء اليوم خناقة حامية بين د. محمود حمدي زقزوق وزير الأوقاف ونائب بمجلس الشعب . بدأت الخناقة حينما طالب النائب مسعد المليجى الوزير بحل أزمة نقص الأئمة ببورسعيد بعد أن ألقت الشرطة " بزى الأئمة"

وأضاف أن الأئمة حجزوا شققا بمشروعات الأوقاف التى قامت بتحويلها الى هيئات إدارية وخصصت 14 شقة للقضاة وقامت بالقبض عليهم أثناء محاولتهم البقاء
بهذه الوحدات .

 

ورد "زقزوق" بأن الائمة اقتحموا الشقق دون علم الاوقاف فقاطعه المليجى معترضا مما تسبب في انفعال الوزير في وجه النائب قائلا " أنا حريص على كل واحد فى الاوقاف زيك .. ومش لما أنا أقول كلمة ترد إنت عليا بعشرة ..إنت فاكر إنك الوحيد الصادق فى كلامك "

واستمر غضب الوزير بقوله " عمر ما نائب عمل معايا كده

منذ 15 سنة فى المجلس .. ولو انت عندك حصانة أنا نائب وعندى نفس الحصانة .. وإحنا فى مكان محترم ،وماينفعش تتكلم بنفس الطريقة"

ودعا المليجى وزير الاوقاف الي زيارة بورسعيد لكن الوزير رد عليه " أنا أجيلك ليه"

وفى رده على قول المليجى بأن المواطنين توقفوا عن منح أموالهم للأوقاف أوضح الوزير أن الناس لم تعد "توقف" أموالها لأن الدولة أخذت 130 ألف فدان من أراضي الاوقاف مما أثار مخاوف المواطنين من إستغلال الحكومة لأموالهم الموقوفة.. و فجأة انتفض النائب من مكانه وذهب ليقبل يد الوزير ورأسه اعتذارا عما بدر منه.

أهم الاخبار