رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

جيش الإسلام ينفى..وحماس قلقه

الشارع السياسي

الأحد, 23 يناير 2011 12:18
كتب ـ محمد جمال عرفة وهبة احمد:



نفى تنظيم "جيش الإسلام" في قطاع غزة اتهام وزير الداخلية اللواء حبيب العادلي للتتظيم بالوقوف وراء تفجير كنيسة القديسين في مدينة الاسكندرية ليلة رأس السنة الميلادية، الذي أسفر عن سقوط 23 قتيلا. وقال التنظيم فى بيان إنه "ليس هناك صلة تربط بين جماعته والهجوم على الكنيسة في مصر"، غير أنه "أشاد بمن قام به".

وفي تعليق تال لوكالة الأنباء الفرنسية، اتهم

متحدث باسم التنظيم إسرائيل بالوقوف وراء هذا الاعتداء.

وقال المتحدث باسم الجيش (أبو مثنى): "ليس لنا أى علاقة من قريب أو بعيد بالهجوم على الكنيسة القبطية فى الإسكندرية بمصر".

وأضاف أن "الموساد اليهودى (الإسرائيلى) هو المسئول" عن هذا الاعتداء.

وأعربت حركة "حماس" عن قلقها من توجيه حبيب العادلي وزير الداخلية الاتهام لعناصر من جيش

الإسلام في غزة بالمسئولية عن التفجير الذي استهدف كنيسة القديسين بالإسكندرية".

وقالت الحركة إنها "تقود مقاومة ضد الاحتلال داخل فلسطين، ولم ولن تسمح بنقل الصراع مع أي طرف آخر خارج فلسطين وإن الأمن القومي العربي والمصري على قائمة أولوياتنا، لأننا نعتبر مصر والوطن العربي عمقنا الاستراتيجي الذي لا نقبل المساس به".

وأضافت حركة "حماس": "إن علاقتنا بالمسيحيين على مر التاريخ علاقة طيبة ولا نقبل أبداً بالمساس بها ولذلك فقد أدنا تفجير الكنيسة من اللحظة الأولى وقدمنا العزاء لمصر ولعوائل الضحايا".


أهم الاخبار