رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

البدوى: سعيد بنزول الأقباط فى الانتخابات

الشارع السياسي

الخميس, 01 ديسمبر 2011 19:24
البدوى: سعيد بنزول الأقباط فى الانتخابات
خاص – بوابة الوفد:

أعلن الدكتور السيد البدوى، رئيس حزب الوفد، عن قيامه بجولات ميدانية لتأييد مرشحى الوفد فى القرى والمراكز والمدن وأنه سيستمع عن قرب إلى الناخب المصرى خلال هذه الجولات لاتخاذ ما يلزم تجاه بعض مشاكل الناخبين.

وقرر البدوى خلال اجتماع مطول عقده اليوم مع مرشحى الوفد فى المرحلتين الثانية والثالثة، تخصيص 4 سيارات مجهزة لكل قائمة انتخابية طوال فترة الدعاية الانتخابية، تكون مزودة بكل الإمكانيات التكنولوجية ومليون نسخة من البرنامج الانتخابى لحزب الوفد.
كما قرر زيادة عدد اللافتات الكبيرة التى يقدمها الحزب من 300 إلى 450 لافتة كبيرة لكل قائمة، إلى جانب دعم المطبوعات الانتخابية للقوائم بكميات كبيرة.
وأضاف رئيس حزب الوفد خلال اللقاء أنه سيتم تكثيف الدعاية الإعلامية للوفد خلال المرحلتين الثانية والثالثة، مشيراً إلى تخصيص مسئول اتصال فى غرفة عمليات الانتخابات لكل قائمة فى المحافظات الـ18 التى ستجرى بها الجولتين الثانية والثالثة من الانتخابات البرلمانية وشدد على تلافى بعض السلبيات التى ارتكبها بعض المرشحين ولجان الوفد.
وأبدى البدوى سعادته  بنزول الأقباط للمشاركة فى الانتخابات وخروجهم على السلبية بغض النظر عن التصويت فقد كنا نعانى فى الماضى من سلبية الأقباط تجاه العملية الانتخابية، مشددًا على أن هذا الخروج وحتى إن كان التصويت ليس لصالح الوفد إلا

أن تصحيح ذلك سيكون سهلاً لأن حزب الوفد هو الأب الشرعى للوحدة الوطنية فى مصر وكان وسيظل حامى حمى الوحدة الوطنية والمدافع الأول عنها.
وأشار البدوى إلى أن من يلعب على وتر الطائفية فهو يلعب بالنار التى ستحرق الجميع  ولذلك فإن قيام الإخوان والسلفيين باللعب على وتر الطائفية وكذلك توجيه الكنيسة للأقباط للتصويت لصالح حزب بعينه هو أمر يجب مراجعته...فالأزهر والكنيسة رمزان للوطنية المصرية والوحدة الوطنية.
وشدد على أن علاقته بالكنيسة المصرية جيدة جداً وسوف تظل مدى الحياة لأنها عقيدة وفدية، كما أن الوحدة الوطنية والمواطنة من ثوابت الدين قبل أن تكون من ثوابت الوفد.
وحذر رئيس حزب الوفد من شعور المصريين بالخطر وكذلك وسائل الإعلام بدأت تستشعر بالخطر بسبب ما حدث فى المرحلة الأولى للانتخابات مؤكداً أن العالم لن يقبل بما يحدث فى مصر وستحدث عزلة لمصر وسوف يؤثر ذلك سلبياً على مناخ الاستثمار والبورصة وسيصل الدولار إلى 10 جنيهات وقال"  سيطرة تيار معين هو أمر غير طبيعى ولذلك فالمصريون لديهم من الفطنة والذكاء ما يجعلهم يستشعرون هذا
الخطر الذى  يحيط بمصر.
وأعلن البدوى أن هناك 7 مستقلين لديهم إعادة فى المرحلة الأولى سينضمون للوفد، بالإضافة إلى  13 مقعداً حصل عليها الوفد حتى الآن فى المرحلة الأولى من الانتخابات ومقعد آخر ستجرى عليه الإعادة بكفر الشيخ.
وخلال اللقاء تحدث عدد كبير من مرشحى الوفد فى المرحلتين الثانية والثالثة بشأن بعض ما حدث فى المرحلة الأولى وطالبوا بأن يكون المدرسون المشاركون فى العملية الانتخابية من خارج كل محافظة لتلافى  ظاهرة الرشاوى التى تم دفعها للعديد من المندوبين والتى تصل إلى 2000 جنيه لكل موظف قام بالتزوير فى الفرز فى المرحلة الأولى.
كما طالب مرشحو الوفد بأن يتم الفرز فى كل لجنة فرعية ضماناً للشفافية والنزاهة.
ووعد البدوى بدراسة عاجلة لهذين المطلبين والتحرك العاجل بشأنهما، ومن بين الذين تحدثوا خلال اللقاء من مرشحى الوفد  اللواء عبد الوهاب خليل مصطفى ومصطفى السويدى ومصطفى الحوت ومحمود شحاتة واللواء محمد هانى أباظة ومحمد الميرغنى ونافع هيكل والدكتور احمد محمود عطا الله واشرف ابو الغيط وماجدة النويشى واحمد الشلبية وثروت الداعورى وهانى صبرى حنا واشرف ابو العينين ويوسف رحيم وعبد الهادى سليمان الشهير بسعيد فريشح ومحمد ابراهيم وياقوت الجميل وعاطف عبد الله واخرين.
حضر اللقاء من قيادات حزب الوفد الدكتور السيد البدوى، رئيس الحزب، والمستشار بهاء الدين ابو شقة، نائب رئيس الحزب، وعبد الفتاح نصير، أمين الصندوق، وايمن عبد العال السكرتير العام المساعد، وعبد العزيز النحاس السكرتير العام المساعد وحسام الخولى السكرتير العام المساعد وياسين تاج الدين مساعد رئيس حزب الوفد ومحمد سرحان عضو الهيئة العليا للحزب.


شاهد الفيديو :د

http://www.youtube.com/watch?v=IwBRizjcpnA

أهم الاخبار