رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

هدوء بالتحرير واستمرار اعتصام "الوزراء"

الشارع السياسي

الأحد, 27 نوفمبر 2011 09:45
هدوء بالتحرير واستمرار اعتصام الوزراءمظاهرات مجلس الوزراء
القاهرة - أ ش أ:

ساد الهدوء ميدان التحرير والشوارع المحيطة صباح اليوم مع الاستعداد لمليونية الشرعية الثورية التى من المقرر تنظيمها اليوم الأحد، مع توقعات بتزايد الأعداد بعد ظهر اليوم، وإقبال المتظاهرين على المشاركة فى المليونية التى أيدتها أغلب الائتلافات والحركات السياسية.

ولم تشهد المستشفيات الميدانية الموجودة فى ميدان التحرير إقبالا كبيرا بسبب ضعف الزحام واقتصر تعامل الأطباء فى المستشفى الميدانى على حالات المتابعة لبعض المتظاهرين الذين كانوا يعانون من إصابات جراء المصادمات التى جرت الأسبوع الماضى فى شارع محمد محمود.
وشهدت الشوارع المؤدية إلى ميدان التحرير حركة حذرة للمحال التجارية التى فتحت أبوابها بصورة جزئية، وكان الإقبال الأكبر فى التعامل مع محال الاطعمة والمشروبات وعدد من المقاهى، فيما شهدت المحال التجارية الأخرى حركة بيع محدودة بسبب قلة الرواد.
وفى الوقت نفسه، استمر اعتصام عدد من المتظاهرين أمام مقر مجلس الوزراء اليوم الأحد مطالبين بتعيين حكومة من الاسماء التى طرحها ميدان التحرير وعدم استمرار د. كمال الجنزورى رئيس الوزراء

المكلف في تشكيل الحكومة الجديدة، مؤكدين استمرارهم فى الاعتصام حتى تنفذ مطالبهم.
واستمرت اللجان الشعبية التى شكلها المعتصمون على مداخل شارعي قصر العيني ومجلس الأمة المحيطين بمقر مجلي الوزراء، بالإضافة إلى مداخل ميدان التحرير، خوفا من مهاجمة المعتصمين فى أى وقت من أى جانب، مع التدقيق فى أوراق كل من يمر من تلك اللجان منعا لاندساس أي عناصر تعتدى على المعتصمين.
وكان المعتصمون فى ميدان التحرير قد دعوا إلى تنظيم مظاهرة مليونية اليوم الأحد أطلقوا عليها "مليونية الشرعية الثورية" التى يؤكدون فيها أهمية تلبية مطالب الثورة والمتظاهرين فى ميدان التحرير باعتبارها معبرة عن ثورة 25 يناير.

أهم الاخبار