رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فيديو.شومان: المشير لم يشترينى بعفوه عنى

الشارع السياسي

الأحد, 27 نوفمبر 2011 02:20
كتب- محسن سليم وجهاد الانصاري:

نشر على موقع يوتيوب رسالتان من الرائد أحمد شومان, ضابط الجيش المعتصم بالتحرير، وجههما للشباب فى التحرير والشعب كله قبل أن يسلم نفسه لوحدته.

قال فى الأولى إنني لم أنضم للتحرير لكي أكون جمال عبدالناصر أو لأجل الرغبة في إحداث انقلاب عسكري وليس لدي أي أطماع كل أملي أن تفيق مصر مهما كان الثمن ولكن ظروف المجتمع العسكري مختلف أنا فعلت ما يمليه علي ضميري ومستعد لأنضم للتحرير مرة أخرى، مؤكدا أن المشير طنطاوى لم يشتريه بعفوه عنه فى المرة الأولى، أيام ثورة 25 يناير، ولن يشتريه أحد، ونفى أن تكون له صلة قرابة بأى أحد بالمجلس العسكرى.

  وطالب شومان المتظاهرين بالتحرير بالتمسك بالاعتصام لحين تحقيق مطالب الثورة وأن يربوا جيلا جيدا لأن النظام السابق

زرع فينا طيلة ثلاثين عاما عدم الولاء واللاانتماء ولكن الله أراد أن يظهر أصل البلد في التحرير.

 وأكد أن الثورة سوف تنجح ولكن  كل ثورة لها ضحاياها مؤكدا أن شباب الميدان أولي من طنطاوي من الجيش لان الجيش امل مصر ولن تكون مصر عسكرية طالما الثوار موجودين بالتحرير مطالبا الثوار بالتفرقة بين المؤسسة العسكرية والجيش.

وأكد فى رسالته الثانية أنه لم يتضامن مع شباب التحرير الذين قُتلوا وسُحلوا إلا لأن ضميره أملى عليه هذا وأنه مستعد لدفع ثمن موقفه مهما بلغ فهو لم يفعل هذا إلا لله ولو كان يريد الانشقاق أو إثارة الفتنة لما نوى تسليم

نفسه ولما ضيع مستقبله لمجرد موقف أخذه وأن هذا الموقف لا يأخذة إلا الواثق في قدرة الله وعظمته لأنه قد يكون الثمن حياته.

وأضاف شومان أن شرفاء ميدان التحرير الذين ضحوا بأنفسهم وفُقأت أعينهم وحُرقوا وقُتلوا وسُحلوا لم يفعلوا ذلك إلا من أجل شعبهم ووطنهم وأن ما فعله هو شيء صغير جدا أمام ما فعلوه ويجب على كل شعب مصر الوقوف معهم والدعاء لهم لأنهم فعلا رجال يواجهون الموت بصدور عارية وبدون سلاح مقابل رصاص يطلق عليهم ولا يهربون بل يقفون بثبات في أماكنهم.

وأوضح شومان أنه يجب على المصريين أن يقفوا مع جيشهم لأنه جزء منهم، ولا يحملون الجيش مسئولية أخطاء المجلس للقوات المسلحة ويجب التفريق الكامل بين أولئك وهؤلاء وطالما شباب التحرير ثابتين فهذه الثورة تنتصر فهي تتعرض لمخاطر التدمير بمؤامرة عالمية لا تريد لمصر أن يحكمها رجل صالح إنما رجل فاسد مثل مبارك وهذا لن يحدث مادام وجد هؤلاء الشباب.

شاهد الفيديو الأول

http://www.youtube.com/watch?v=5CAAjoLdYhY

شاهد الفيدو الثانى

http://www.youtube.com/watch?v=A12RVgaceBg

 

أهم الاخبار