رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مصاب بالتحرير: الشرطة اعتقلتنى لمطالبتى بحقوق "شقيقى شهيد الثورة"

الشارع السياسي

السبت, 26 نوفمبر 2011 15:53
كتب - عبدالوهاب شعبان:

قال أحمد مصطفى محمد حسين، أحد مصابى أحداث شارع محمد محمود، إنه تم الإفراج عنه أول أمس الخميس، عقب اعتقاله الأحد الماضى أثناء فض الاعتصام بالقوة من قبل قوات الشرطة، وألقى فى أحد الشوارع بمنطقة السيدة زينب، دون أن يعرف إلى أين ذهب،

ومن أين جاء.

وأضاف حسين لـ"بوابة الوفد"، أنه تعرض للتعذيب خلال فترة اعتقاله ،لافتا إلى أنه عقب قيام الشرطة، بربط عينيه ذهب إلى مكان مجهول، بصحبة باقي المعتقلين، زاعما أنه كان من بين

المعتقلين، أربعة أطباء من المتطوعين بالميدان، ولم يفرج عنهم حتى الآن ،أحدهم "ملتحٍ".
وأشار إلى أنه كان ضمن المعتصمين بـ"حديقة الميدان" الجمعة الماضية، باعتباره شقيق شهيد ثورة 25 يناير "محمد مصطفى محمد حسين"، الذي لم يحصل على حقوقه حتى الآن.
وطالب بـ"ضرورة" محاسبة المتورطين في التعذيب، وصرف مستحقات شقيقه كـ"شهيد ثورة"،وأردف قائلا أقول لضباط الشرطة، "حسابكم عند ربنا".

أهم الاخبار