رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

التظاهرات المؤيدة للعسكرى انتهت برحيل عكاشة

الشارع السياسي

الجمعة, 25 نوفمبر 2011 19:27
كتب ـ محمود السويفى ومحمود فايد :

رغم انتهاء مليونية مؤيدى المجلس العسكرى بالعباسية مساء اليوم الجمعة بشكل رسمى بعد أن تم تفكيك المنصة عقب كلمة الإعلامي توفيق عكاشة, ظل عدد قليل من المتظاهرين يهتف ضد د.محمد البرادعى المرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية  متهمين إياه بالخيانة وتدمير العراق.

وانتهت المليونية وتم فض المنصة بعدما غادر

توفيق عكاشة العباسية بعد إلقاء كلمته التى لاقت ترحيباً وتصفيقا حادا من المتظاهرين،  معلنا إصداره بيانا فى نهاية اليوم يحدد فيه موقف "مؤيدى العسكرى" الأخير من المعاودة للتظاهرات من جديد في الجمعة القادمة، خاصة لو حدثت أي اضطرابات
في الانتخابات واستمر شباب التحرير علي موقفهم في تنحى العسكرى  ورفض الحكومة الجديدة .

وأعلن أحد أعضاء ائتلاف روكسى - رفض نشر اسمه -  لـ"بوابة الوفد" أنهم قاموا بإرسال رسائل قصيرة بالموبايل لـ 5 آلاف مواطن  تدعو إلى وأد الفتنة والتظاهر مجددا فى العباسية الجمعة القادمة, وقد وصلت بعض الرسائل متضمنة جملة "الفتن تشتعل لعن الله من أيقظها"، موقعة باسم الأغلبية الصامتة.

 

أهم الاخبار