رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

عيون الحرية بدلا من محمد محمود

الشارع السياسي

الجمعة, 25 نوفمبر 2011 15:42
كتبت– محمد سعد و مروة شاكر:

سبعة أيام مروا على شارع محمد محمود، والذي أصبح أشهر شوارع مصر، حيث يقع في وسط العاصمة القاهرة، وتقع به الجامعة الأمريكية ، شهد خلالها في مشهد لم يتكرر من قبل أبشع وأعنف أنواع المشادات والمعارك  بين قوات الجيش والشرطة وبين متظاهرين مدنيين؛ لقى على إثرها حتف أكثر من 41 مدنيا وألاف المصابين خرجوا للإعلان عن مطالبهم في الحرية والعيش تحت لواء حكومة مدنية.

أطلق اسم محمد محمود - رئيس وزراء مصر في عهد فؤاد الأول -  على هذا الشارع منذ عقود، ولكن اليوم تم تغيير اسم الشارع بأوامر ثورية من شباب المتظاهرين، حيث قام بعض المتظاهرين بتغيير اسم شارع محمد محمود ليصبح "عيون الحرية"، كناية عن الشهداء الذين لقوا مصرعهم في هذا الشارع الذي سيشهد التاريخ على الأحداث التي حدثت به، معلقين

لافتة كبيرة على جدران الشارع مكتوب عليها "شارع عيون الحرية .. محمد محمود سابقا".
وكان عدد من النشطاء على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، طالبوا بتغيير اسم شارع "محمد محمود"، ليحمل اسم "أحمد حرارة"، أحد الثوار الذي فقد عينه اليمني في يوم جمعة الغضب 28 يناير، وعينه اليسرى يوم 19 نوفمبر، فيما طالب متظاهرون بتغيير اسمه إلي ''الشهداء''، وآخرون طالبوا بتغييره إلي ''مذبحة المشير''.
وكانت الاشتباكات قد توقفت أمس الخميس، بعد بناء القوات المسلحة لجدار خرساني عازل لمنع حدوث أي اشتباكات بين قوات الأمن والمتظاهرين.

أهم الاخبار