رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

متظاهرو المنيا يحتجون على الجنزورى

الشارع السياسي

الجمعة, 25 نوفمبر 2011 11:36
المنيا - أشرف كمال:

قام شباب 6 إبريل و25 يناير وائتلاف شباب الثورة والذى يضم 14 تيارا سياسيا اليوم  بالدعوة لمليونية الفرصة الاخيرة والتى يطالب فيها الشباب بالتضامن مع شباب التحرير والمطالبة بإنهاء حكم العسكر.

بينما ظهرت الدعوة للخروج للمشاركة فى جمعة الاستقرار بميدان العباسية للمطالبة بالاستقرار وتجديد الثقة فى المجلس العسكرى حتى تنتهى الانتخابات والمرحلة الخطيرة التى تشهدها البلاد .
كما قامت الجماعة الاسلامية والإخوان المسلمين بتوزيع بيانات وعقد مؤتمرات لتوضيح موقف كل منهما من هذه المظاهرات وتبريره للمواطنين بعد توجيه اللوم لهم وقام الامن بالتشديد من تواجده امام مراكز واقسام الشرطة ومبنى سجن المنيا العمومى، ديوان عام المحافظة خوفا من اندساس البلطجية ومحاولات الاقتحام وتهريب المساجين.
وشهدت محافظة المنيا مظاهرات عارمة والتى اندلعت عقب صلاة الجمعة من مسجد عمر بن الخطاب والشبان المسلمين ومسجد الإمام

أحمد بن حنبل بمدينة المنيا حيث خرج آلاف المنياوية فى جمعة (حق الشهيد) مطالبين المجلس العسكرى بتسليم الحكم لسلطة مدنية ومحتجين على تكليف الجنزورى رئيسا لحكومة الإنقاذ الوطنى بالبلاد لكبر سنه وحالته الصحية ولكونه ابن النظام السابق.
واحتج المتظاهرون فى هتافاتهم أثناء مسيرتهم الاحتجاجية والتى اخترقت شارعى الحسينى والنادى الرياضى ووقفوا أمام مديرية  أمن المنيا وديوان عام المحافظة وانتهاء بميدان بالاس، والذى أصبح يعد (تحرير الثوار بالمنيا) على تجاوزات الشرطة والجيش فى الإفراط فى استخدام القوة ضد المتظاهرين والتى خلفت مئات القتلى والمصابين مرددين هتافات(يامشير ياعميل أطلع برة وادى النيل ) (مصر بلدنا حرة المشير يطلع بره) (على وعلى الصوت دم الشهداء مش
هيموت) (يامشير حرام عليك دم الشهداء لطخ إيديك)

وأشار علاء كبابى المنسق العام لحركة 6 إبريل بالمنيا إلى أن مظاهرات حركة 6 إبريل مستمرة جنبا إلى جنب مع ائتلاف ثوار المنيا  والوفد والوسط وباقى الأحزاب السياسية حتى رحيل المشير والمجلس العسكرى وتسليم سلطة الحكم فى البلاد لحكومة مدنية، حيث نرفض جميعا تكليف الجنزورى برئاسة حكومة الإنقاذ الوطنى لكبر سنه ولسوء صحته والتى لا تتحمل أعباء المنصب فى هذة المرحلة الحرجة التى تمر بها البلاد ولكونه أيضا ابنا من أبناء النظام السابق والذى ترك الحكومة فى 1999.
كما أضاف شريف العمده المنسق التنفيذى لائتلاف شباب الثورة بالمنيا:
إننا نشارك اليوم بشباب الثورة بميدان التحرير وبميدان بالاس بالمنيا لنؤكد رفضنا لحكم العسكر ولنطالب مع باقى الحركات والأحزاب السياسية بتسليم مقاليد الحكم لسلطة مدنية، كما نرفض أن يتم اختيار الجنزورى رئيسا لحكومة الإنقاذ فى البلاد من قبل العسكرى وأن شباب التحرير قادرون على اختيار حكومة إنقاذ بعيدا عن رجال العسكرى وأعوانه والذى حكم طوال الفترة الماضية بحكم المخلوع  .
 

أهم الاخبار