رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

متورطون بقتل المتظاهرين بحقن الهواء

ضبط 7 مندسين بالتحرير ينتحلون صفة أطباء

الشارع السياسي

الجمعة, 25 نوفمبر 2011 08:34
ضبط 7 مندسين بالتحرير ينتحلون صفة أطباءمستشفى ميداني بميدان التحرير
كتب-عبدالوهاب شعبان:

ألقى متظاهرو التحرير القبض على 7 مندسين ينتحلون صفة "أطباء"، ويعملون بالمستشفيات الميدانية منذ اندلاع الأحداث بشارع محمد محمود مساء السبت الماضي.

وأودع المندسون مسجد عمر مكرم للتحقيق معهم في واقعة "الانتحال" للتعرف على الجهة التي دفعتهم للاندساس بين المتظاهرين، دون التعرض لهم بأي من أنواع الاعتداء.
وكشفت التحقيقات الأولية التي يجريها عدد من الأطباء المسئولين عن الأدوية والإعاشة، عن انتفاء صفة "الطبيب " أو الدراسة في كلية الطب عنهم جميعا، حسبما أفاد مصدر – رفض ذكر اسمه -.
وقال المصدر: إن مؤهلاتهم تتراوح ما بين "دبلوم صناعة، وكلية تجارة، وكلية حقوق، ودبلوم تجارة "، لافتا إلى أن أحدهم يحمل "فيزا كارت" لاثنين من ضباط الشرطة، لافتا إلى أنه اعترف بأنه كان يعمل في مطعم، وحصل على دورة في الإسعافات الأولية، وارتدى "بالطو" الأطباء داخل الميدان أثناء وقت ازدحام المستشفيات الميدانية.
وأضاف المصدر لـ"بوابة الوفد" أن المندس الحاصل على "ليسانس حقوق"، ضبط مرتديا سماعات، ويحمل على هاتفه صورا له

وهو يحمل شنطة أسلحة.
فيما رفض الباقون الاعتراف، وأصروا على أنهم طلبة، وجاءوا للمساعدة .
وذكر شهود عيان من المتطوعين للعمل في المستشفيات، أن أحد هؤلاء المندسين يدعى"عبده" كان يعمل في مخيم رقم"1"، وتورط في سرقة موبايلات الأطباء والمسعفين، ومبلغ خمسة آلاف جنيه.
فيما أعلن مسئولو اللجنة الشعبية بالمسجد، أن المستشار زكريا عبدالعزيز رئيس نادي  القضاة السابق، سيجري تحقيقا موسعا مع هؤلاء المندسين للوقوف على أسباب ودوافع اختراقهم للميدان، بعد تواتر أنباء عن تورطهم في قتل بعض الشهداء عن طريق "حقن الهواء"، وصرف أدوية خاطئة، مؤكدين على أنه عقب انتهاء التحقيقات ستتم إحالتهم إلى مديرية أمن القاهرة، أو الشرطة العسكرية.

أهم الاخبار