رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فيديو..تباين آراء المواطنين حول "الفرصة الأخيرة"

الشارع السياسي

الخميس, 24 نوفمبر 2011 20:23
كتبت- نهى الطاهر:

رصدت كاميرا "بوابة الوفد" الإلكترونية آراء عدد من المواطنين حول مليونية الفرصة الأخيرة المقرر تنظيمها غدا الجمعة ومدى تأييدهم أو رفضهم لهذه المليونية وهل سيقومون بالمشاركة في هذه المليونية  أم لا؟.

يرفض أغلب من استطلعنا آراءهم المشاركة في مليونية الفرصة الأخيرة، مشيرين إلى أنه لا داعي لهذه المليونية بعد خطاب المشير حسين طنطاوى حيث إن الخطاب يلبى مطالب الثوار، كما أنه لابد من استقرار البلاد حتى نتمكن من إجراء الانتخابات البرلمانية في موعدها.
بينما يرى البعض الآخر أنه من الضروري المشاركة في هذه المليونية والمطالبة برحيل المجلس العسكري خاصة بعد الأحداث

الدامية التي شهدها ميدان التحرير خلال الأيام الماضية ولأن المجلس فشل فى إدارة البلاد خلال 10 أشهر مضت.
يقول شاذلى محمد موظف بشركة سياحة: "لن أشارك في هذه المليونية حيث إنه لاتوجد ضرورة لهذه المليونية بعد خطاب المشير، كما أننا نريد التعجيل بإجراء الانتخابات وتسيير الأمور، لأن هذه المظاهرات والاعتصامات تضر بالبلد".
ويتفق معه عبد الرحمن محمود محاسب قائلا:" لن أشارك في هذه المليونية لأننا نريد أن تستقر الأمور بالبلاد، كما أن تشكيل مجلس رئاسي سيستغرق وقتا
وهو ما سيؤدي إلى إطالة الفترة الانتقالية".
ويقول باسل على موظف بشركة بترول أنا كنت مؤيد لهذه المليونية حتى الأمس ولكن بعد أن قام الجيش بالفصل بين المتظاهرين والشرطة اليوم بشارع محمد محمود أصبحت مؤيدا للجيش ولذلك فأنا لن أشارك في هذه المليونية.
وأضاف، أحمد عادل طالب ثانوية عامة سأشارك في هذه المليونية للمطالبة برحيل المجلس العسكري  وذلك اعتراضا على ما قامت به قوات الشرطة من استخدام العنف ضد متظاهري التحرير، مشيرا إلى أن هؤلاء المتظاهرين كانوا سلميين ومطالبهم مشروعة فلماذا يتم فض اعتصامهم بالقوة!!
ويقول مصطفى عبد الحميد -موظف بفندق- أنا سأشارك بهذه المليونية للمطالبة برحيل المجلس العسكري، فأنا أرفض سياسات المجلس من القيام بمحاكمة المدنيين أمام المحاكم العسكرية فنحن مدنيون ونريد أن يحكمنا رئيس مدني.

http://www.youtube.com/watch?v=sv8k9grDsYw&feature=youtu.be

أهم الاخبار