رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

شكر: حكومة الأنقاذ بين "عيسى" و"عبد العزيز"

الشارع السياسي

الخميس, 24 نوفمبر 2011 16:11
كتب - أحمد عبد العظيم :

كشف عبدالغفار شكر رئيس حزب التحالف الشعبي الاشتراكي والقيادي بالجمعية الوطنية للتغيير أن المفاوضات التى تجرى الآن بشأن تحديد اسم رئيس الوزراء الجديد تنحصر بين الدكتور حسام عيسى أستاذ القانون الدستوري والمستشار زكريا عبدالعزيز رئيس مجلس إدارة نادي القضاة السابق، مشيرا إلى أن القرار الأخير في

هذا الشأن بيد المجلس العسكري.

وأوضح شكر في تصريحات خاصة لـ"بوابة الوفد"، أن ترشيحات القوى السياسية استبعدت مرشحي انتخابات الرئاسة لانشغال هؤلاء المرشحين في إعداد برامجهم الانتخابية.
هذا فيما رحب شكر بالمؤتمر الذي عقدته اللجنة العليا للانتخابات

بحضور بعض قيادات المجلس العسكري، منتقدا في ذات الوقت إصرار المجلس العسكري
على إجراء انتخابات المرحلة الأولى في موعدها.
واختتم شكر بدعوة المجلس العسكري إلى إرجاء انتخابات المرحلة الأولى إلى المرحلة الثالثة بحيث تبدأ المرحلة الأولى في موعد بدء انتخابات المرحلة
الثانية في 14 ديسمبر المقبل.
واكد شكر أن إجراء انتخابات المرحلة الأولى في موعدها الاثنين المقبل 28 نوفمبر يلقي بضباب أمني على الانتخابات.

أهم الاخبار