رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

قيادى إخوانى:استقالة العسكرى تدخل مصر فى فوضى

الشارع السياسي

الخميس, 24 نوفمبر 2011 09:05
عمان - أ ش أ:

حذر د.محمود غزلان عضو مكتب الإرشاد بجماعة الإخوان المسلمين والمتحدث الرسمي باسمها من أن استقالة المجلس العسكري من إدارة البلاد قبل إجراء الانتخابات البرلمانية سيدخل مصر في فوضى عارمة.

وقال غزلان في حوار مع صحيفة "السبيل" الأردنية نشرته في عددها الصادر اليوم الخميس" إن استقالة المشير طنطاوي تعني أن البلد ستصبح فوضى، لأن مؤسسة الجيش هي المؤسسة الوحيد الموجودة بكيان حقيقي في مصر الآن"، مشيرا إلى

أن الانفعالات التي تطغى على المتظاهرين والغضب وعدم الإدراك السياسي غير المكتمل لديهم هو الذي دفعهم إلى التصميم على هذا المطلب.
وقال: "إننا نسمع هذه الأيام أصواتا تطالب بتأجيل الانتخابات..الا اننا نسعى إلى التهدئة مع المطالبة بتقديم المجرمين للمحاكمة لنقطع عليهم الطريق حتى لا يتحججوا بأن البلاد في حالة فوضى يستحيل معها إجراء الانتخابات". مشيرا
إلى أن  الانتخابات هي السبيل الوحيد الذي يعيد السيادة إلى الشعب ويصبح هو مصدر السلطة.
وأوضح أن الإيجابيات تتمثل في قبول استقالة حكومة عصام شرف، وتحديد جدول زمني لتسليم السلطة منتصف عام 2012، بالإضافة إلى التأكيد على إجراء الانتخابات في موعدها المحددة.
وعن الحديث عن تشكيل مجلس رئاسي مدني يدير شئون البلاد، قال غزلان " إن هذا الكلام ليس بجديد وقد قيل عقب نجاح الثورة في فبراير الماضي ولكن يصعب تحقيقه، لأنه سيتسبب في انقسام القوى الوطنية، متسائلا: من هؤلاء الخمس الذين سيديرون  مقاليد الأمور في البلاد؟".

 

أهم الاخبار