رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الجمل: حكومة الإنقاذ الوطنى هى الحل

الشارع السياسي

الأربعاء, 23 نوفمبر 2011 18:36
كتب – مروان أبوزيد:

قال الدكتور يحيى الجمل نائب رئيس الوزراء السابق إنه كان من الممكن أن يتم تفادى المأزق الحالى والأحداث فى ميدان التحرير لو تم وضع الدستور أولاً عقب ثورة 25 يناير، مؤكداً أن عرض وثيقة المبادئ الدستورية في هذا التوقيت كان خطأ كبيراً، ولكن الآن فالحل الوحيد للخروج من هذه الأزمة هو تشكيل حكومة إنقاذ وطنى

قوية ولديها كل الصلاحيات.

وأضاف "الجمل" أنه لابد أن يتم الإعلان عن أن انتخابات الرئاسة ستتم عقب الانتهاء من الانتخابات البرلمانية، وبعد ذلك تتم الانتخابات البرلمانية التي سوف تأتي بمجلس شعب يقوم بتشكيل جمعية تأسيسية لوضع الدستور.
مضيفاً أنه في حالة قبول الدكتور محمد البرادعي المرشحل

المحتمل لرئاسة الجمهورية رئاسة الوزراء أو تشكيل حكومة إنقاذ وطني فيجب ألا يترشح للانتخابات الرئاسية.
وأكد "الجمل" خلال لقائه ببرنامج "الحياة اليوم" مساء اليوم الأربعاء أن عمليات التخريب التي تتم لابد أن يتم الرد عليها بقوة وحسم، موجهاً نداء إلى متظاهري التحرير بالمحافظة على مصر وعدم التخريب.
وأخيراً قال "الجمل" إن القوات المسلحة هي السلطة الفعلية التي تحكم مصر الآن، وأن المجلس العسكري هو الوحيد الذي يستطيع ملء الفراغ الآن، ولا أحد غيره.

 

أهم الاخبار