تعليقاً على قرار استبعاد الفلول من الترشح للانتخابات

فيديو..عبد المنعم سعيد: من المحرمات الاعتراض على حكم قضائى

الشارع السياسي

السبت, 12 نوفمبر 2011 22:32
متابعة – محمود السويفى :

قال د. عبد المنعم سعيد، عضو لجنة السياسات بالحزب الوطنى المنحل ورئيس مجلس ادارة الأهرام السابق، إنه لا يمكن الاعتراض على الحكم القضائى الصادر بشأن منع أعضاء الحزب المنحل من العمل السياسى، لأنه من المحرمات أن نعترض على حكم قضائى.

وأضاف " لا جريمة إلا بنص، وحل الحزب الوطنى لا يعنى أن كل أعضائه كانوا فاسدين، فماذا عن من شاركوا فى  انتخابات 2005، والذين استقالوا من الحزب قبل حله، كما أن "الوطنى" لم يكن حزبا بمعنى الكلمة رغم أنه كان يمثل جبهة

كبيرة فى المجتمع"، منوهاً أن محكمة القضاء والتاريخ هما من سيحاكمان الحزب المنحل.
وأشار خلال لقائه بقناة مودرن حرية مساء السبت، الى أن وثيقة "على السلمى" جاءت خاطئة كما أن صياغتاها غير حكيمة، بالاضافة إلى أن مناقشة قضية الأمن القومى وما يخص القوات المسلحة لا يمكن أن يكون فى هذه الفترة التى تسبق الانتخابات بشهر، حيث من الضرورى مناقشته بحكمة وهدوء وفى غرف مغلقة.
وأوضح سعيد أنه من المرجح أن
يحكم الاسلاميون مصر، "ولكن عليهم ألا ينقطعوا عن العالم، لأن هناك شعبًا يريد أن يأكل وجيشًا يريد التسلح، فالولايات المتحدة مثلاً لا يمكن قطع العلاقات معها لأنها تصدر القمح لمصر وتساعد على تسليح الجيش المصرى".
وأكد الخبير السياسى أن الإخوان تحالفوا مع أعضاء الحزب المنحل فى مواقف عدة منها قضية الحجاب التى أثارها فاروق حسنى وزير الثقافة الأسبق.
وأعرب سعيد عن ثقته فى المجلس العسكرى بنسبة 93%، وتوقع أن يحصل الاخوان على 35% من الأصوات فى الانتخابات القادمة وهى النسبة الأعلى بين كل الأحزاب.
وتابع سعيد: الإخوان عندما يتحالفون مع حزب الوفد يكونون أكثر ليبيرالية وإيماناً بالدولة المدنية، ولكن عند تحالفهم مع القوى المتشددة يكونون أكثر انغلاقاً.
شاهد الفيديو:
http://youtu.be/1VCXxpSrhDU

 

أهم الاخبار