رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

النجار: "العدل" لم يحدد موقفه من المشاركة فى الجمعة القادمة

الشارع السياسي

السبت, 12 نوفمبر 2011 17:41
كتب – أحمد حمدى:

قال الدكتور مصطفى النجار رئيس حزب العدل إن وثيقة الدكتور على السلمى نائب رئيس الوزراء مرفوضة من الشيوعيين قبل الإسلامين والليبراليين، مؤكدا أنها تستهدف تدمير الدولة المدنية وإحلال الدولة

العسكرية بديلا عنها.

وأشار النجار فى تصريحات صحفية اليوم إلى أن حزب العدل لم يحدد موقفه حتى هذه اللحظة من

المشاركة فى مظاهرات الجمعة القادمة، موضحا أن الحزب ينتظر ما يتم التوافق عليه من قبل القوى السياسية.
وطالب المجلس العسكرى بتسليم السلطة إلى السلطة التشريعية المقرر تشكيلها عقب الانتخابات البرلمانية حتى يتسنى لها تسليم السلطة إلى رئيس مدنى منتخب.

أهم الاخبار