مصريون مستعدون للسفر إلى سوريا للمشاركة فى الثورة

الشارع السياسي

الجمعة, 11 نوفمبر 2011 14:18
كتب- محمد المسيرى:

قال المعارض السوري البارز "مأمون الحمصي أن بعض الشباب المصري على استعداد للسفر إلى سوريا للدفاع عن إخوانه من الشباب السوريين الذين تقتلهم آلة الحرب السورية.

وأكد أن الشباب المصري طلب تكراراً السفر إلى سوريا لمؤازرة الشعب السوري في محنته وثورته ضد بشار الأسد ، أما "طهران وبغداد وبيروت وانقره" فقد تعاملوا مع القضية السورية بمنطق مختلف حيث أمدوا النظام السوري القاتل بالمال والسلاح والمرتزقة لقتل الثوار السوريين

.

وطالب " الحمصي" خلال  حلقته  المسجلة "ضد التيار" على قناة الفراعين والتي ستذاع اليوم الجمعة في الساعة السابعة مساء، بضرورة أن تقف جامعة الدول العربية أمام مسئولياتها وتتخذ قراراً من شأنه الانحياز إلى جانب الشعب السوري وليس إلى جانب الحاكم الفاسد .

ويشير إلى أن اعتقال ابنه "ياسر" لن يجعله يغير موقفه أو يهادن الفاسدين ،

ويبكي "الحمصي" وينتحب ويصرخ قائلاً :"لقد تسببوا في قتل أبني "مصعب" ولا أبكي عليه ولكن أبكي "حمزة الخطيب" الذي هو أبني أيضاً مثل كل الأطفال السوريين الذين يقتلهم المجرمون في سوريا تحت الدبابات والمدرعات.

وقال : أصرخ في كل الحكام العرب واستصرخ فيهم ضمائرهم أن ينظروا بعين الرحمة لشباب وأطفال سوريا الذين يموتون كل يوم، بدلاً من أن تعطي جامعة الدول العربية فرصة جديدة للنظام السوري ليقتل شعبه وساعتها لن يغفر التاريخ للحكام العرب هذه الجريمة التي ارتكبوها في حق الشعب السوري الأعزل الذي يبحث عن حريته.

أهم الاخبار