مرشح ببورسعيد: لن يسعنا رئيس عسكري لمصر

الشارع السياسي

الجمعة, 11 نوفمبر 2011 01:01
دمياط – أحمد رضا:

شدد أشرف احمد القيادي في حركة كفاية من بورسعيد ومرشح مجلس الشعب عمال فردي مستقل، على أن الجيش المصري والشعب يد واحدة، مشيرا إلى أننا نكن للجيش المصري كل الاحترام ونعتبره ملك للشعب.

وقال القيادي اشرف احمد المساند لزملاء الميدان - حزب الثورة المصرية - في المؤتمر التثقيفي التعريفي الأول للحزب بمحافظة دمياط في مدينة كفر البطيخ - :"الجيش أبويا وأخويا ، لكننا لن يسعنا رئيس عسكري لمصر في الفترة القادمة، وإن كان

هناك من فرط في دماء شهداء مصر في 73 و67 فإننا لن نفرط أبدا في دماء شهداء ثورة 25 يناير .

وأضاف القيادي في كفاية شغل الجيش ميداني ، هل يضحكوا  علينا ، نحن لا نريد رئيس عسكري، ماذا قدم لنا هل حرروا القدس، أو صنعوا القنبلة الذرية، نحن لا نريد حاكما عنده 87 عاما ".

وأوضح اشرف احمد انه لا ضرورة

للحديث بإسهاب عن الرئيس القادم فالأهم أن نتحدث عن الدستور والصلاحيات القادمة لرئيس الجمهورية لأنها هي التي سوف تقيده وتحكمه وبالتالي يستطيع الشعب أن يسيطر على حاكمه .

وأشار إلى أن التغيير ليس تغيير أشخاص وإنما تغيير نظام ، وعندما قال ثوار التحرير " الشعب يريد إسقاط النظام قصد أن الشعب يريد إسقاط كل النظام بما فيه الفلول والمجلس العسكري والنظام كله.

ودعا الجماهير إلى أن تحكم ضميرها في اختيار من يمثلها ، وقال: مش كل واحد حافظ آية أو سورة يخدع الناس بيهم ، يمكن أن نسمح بالتجارة في كل شئ إلا الدين .

أهم الاخبار