رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

شهود:"غاز العريش" تم تفجيره عن بُعد

الشارع السياسي

الخميس, 10 نوفمبر 2011 02:08
كتب- خالد الشريف:

أكد شهود عيان من البدو القاطنين بالقرب من أحد المنطقتين التى تم تفجير خط أنابيب الغاز الموصل لإسرائيل, والأردن أن شكل، وحجم الانفجار يوحيان بأن التفجير كان بزرع متفجرات أسفل خط الغاز، وتم التفجيرعن بعد.

وقد أكد مراسلو "بوابة الوفد" بالعريش أن

القرية التى تم فيها التفجير بالتحديد هى قرية "مزار" شرقى قرية بئر العبد وتقع غربى العريش بـ45 كيلو مترا، وقد شوهد ارتفاع ألسنة النيران لقرابة 20 مترا، حيث يمكن رؤيتها من على بعد
60 كيلومترا.

كان أهالى العريش قد اعتقدوا أن التفجير قد حدث بقرية الميدان على بعد 20 كيلومترا غربى العريش، وتبعد 3 كيلومترات عن الطريق الدولى، نظرا لأنها أقرب محطة لأنابيب الغاز للعريش، ومما ساعد على ذلك الاعتقاد ضخامةُ النيران الناتجة عن الانفجار، فكان صعب على كل من شاهدها أن يخمن أن تكون بعيدة إلى هذا الحد.

 

أهم الاخبار