أمير الجهاد:تطبيق الحدود قضية ربانية ليس للإسلاميين دخل فيها

الشارع السياسي

الثلاثاء, 08 نوفمبر 2011 13:25
أمير الجهاد:تطبيق الحدود قضية ربانية ليس للإسلاميين دخل فيهاأحمد يوسف أمير جماعة الجهاد

نفي أحمد يوسف - أمير جماعة الجهاد وعضو مجلس شوري الجماعة الإسلامية - ما تردد حول نية الإسلاميين فرض الحجاب بالقوه علي المرأه.

كما نفي ما اُشيع عن إجبار المرأه علي ترك العمل والعوده إلي المنزل, قائلاً:"احنا عندنا 9 ملايين امرأه بتصرف علي الاسرة اقول لهم يلا علي البيت ..لا طبعاً وبيقولوا هنفرض الحجاب بالقوة مش ممكن ولكن سنفرض الذوق العام

بالعافية".

اما عن قضية الحدود قال يوسف – في حواره بجريدة روزااليوسف-: إنها "قضية ربانية وليس للتيار الاسلامي دخل فيها.. الحدود سلطة الله وتطبيقها مسألة أخري احنا طمعانين وعايزين إسلام كامل مش منقوص ومش هنقف عند المسائل الخلافية والفقهية."

أما عن رأيه في العلمانيين والليبراليين فقد أكد ان الاسلاميين لم ولن

يقوموا بإقصاء أحد, وقال إن دعوة الليبراليين للحرية ليست عيبا لان الحرية ليست شيئا سيئا لكن ما هو شكل هذه الحرية.

ورداً علي ما يتوقعه ويشيعه البعض في الفترة الاخيرة عن صراعات ستحدث بين الاسلاميين علي السلطة قال:"لم اعهد في الاسلاميين تكالباً علي السلطة ولكن كل شيء وارد" .

وقد اشار إلي عدم تأكده من حصول الاسلاميين علي الاغلبية البرلمانية حيث قال: انه من يوم 25 يناير مروراً بالانتخابات البرلمانية وصولا لانتخابات رئيس الجمهورية لانتوقع فيها شيئاً فهذه فترة المفاجآت.

أهم الاخبار