البرادعي: العسكرى جزء من السلطة وليس فوقها

الشارع السياسي

السبت, 05 نوفمبر 2011 19:09
كتب– محمود فايد:

طالب الدكتور محمد البرادعي المرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية بدستور يتوافق عليه الشعب المصري  يضع  حقوق وواجبات المواطن المصري وأساسيات المبادئ  للدولة المدنية التي تحدد موقف القوات المسلحة  بقيادة المجلس العسكري حيث يكون جزء من السلطة التنفيذية وليس فوقها .

وأضاف  عبر صفحة التواصل الاجتماعي

تويتر اليوم السبت  :إذا لم نتوافق على هذه الأساسيات خاصة التي تحدد موقف القوات المسلحة  والمجلس العسكري  من السلطة في الفترة المقبلة  سيكون طريقنا للفوضي وسنكون نحن المصريين الخاسرون وليس المجلس العسكري  مشيرا إلي أن
أولويتنا هى توحيد الصفوف وليس المزيد من الصدام والفوضى.
وكان  البرادعي  قد طالب بسحب وثيقة "إعلان المبادئ الأساسية لدستور الدولة المصرية الحديثة" التى طرحتها الحكومة ممثلة فى نائب رئيسها الدكتور على السلمى على الأحزاب والقوى السياسية قائلا: "القوات المسلحة ليست دولة فوق الدولة ولن تكون، وهناك فارق بين دولة ديمقراطية مدنية تضمن الحقوق الأصيلة للإنسان وبين الوصاية العسكرية".

أهم الاخبار