فى ندوة بالهيئة العامة للكتاب

فيديو.بهجت: الأحزاب الدينية ستشعل حربا أهلية

الشارع السياسي

الخميس, 03 نوفمبر 2011 13:23
كتب - محمد جمعة:

نظمت دار الوثائق بالهيئة العامة للكتاب ندوة ظهر اليوم حول العنف الطائفي تحت عنوان "ويلات الحرب الأهلية .. تجربة لبنانية ومخاوف مصرية"، لمناقشة تطور الأحداث الطائفية فى مصر خلال المرحلة المقبلة.

وقال حسام بهجت مؤسس مبادرة الحقوق الشخصية إن الصراع الطائفي المصري بمثابة قنبلة موقوتة، خاصة وأنه لم يعد متعلقا بالكنائس أو علاقات عاطفية بين مسلمين وأقباط بل أن المشاجرات اليومية أصبحت تتحول الى عنف طائفي بين أهالى

الشارع الواحد أو القرية الواحدة.
وأوضح أن الأحزاب السياسية ذات الطابع الإسلامي أو المسيحي ستعمل على زيادة الاحتقان الطائفي فى مصر وتوسيع رقعة الخلاف، فضلا عن أن النعرات التى ظهرت مؤخرا من شريحة من الأقباط الذين يقولون إن مصر ملكهم وأن المسلمين ضيوف، إضافة إلى الحديث عن استقواء المسيحيين بالخارج كل ذلك من شأنه إشعال حرب
أهلية يجب الانتباه إليها وإخمادها مبكرا.
وأضاف بهجت أن الأمر ازداد سوءا بعد مؤشرات أحداث ماسبيرو التى لم يتبعها تدفق الروح التعاطفية تجاه الضحية كما كان يحدث من قبل فى حالة ارتكاب جريمة ضد كنيسة أو أقباط، مشيرا إلى أن أعداد ضحايا الأقباط كان أكثر من ضحايا أحداث مركز "الكشح".
وأشار الى ان عدد الأحداث الطائفية التى حدثت فى الفترة من 2008الى 2010 بلغت 52 حادثا طائفيا فى 17 محافظة، منها 21 حادثا فى محافظة المنيا وحدها، وأن الصعيد يستحوذ على نصف الأحداث الطائفية فى مصر.

شاهد الفيديو

شاهد الفيديو

http://www.youtube.com/watch?v=88dEmRWhPm0

أهم الاخبار