عبدالرحيم: مبارك حارب النظام الإسلامى فى السودان

الشارع السياسي

الأربعاء, 02 نوفمبر 2011 22:28
كتب - أحمد حمدي :

أكد الدكتور عبد الرحيم عمرو أستاذ العلوم السياسية بجامعة الخرطوم أن الرئيس السابق حسنى مبارك ونظامه رفضوا إرسال 50 ألف عامل مصرى ليعملوا في مجال الزراعة في السودان لاستصلاح200 ألف فدان.

وأشار عمرو خلال مؤتمر حزب الحرية والعدالة بمنطقة مطار إمبابة مساء اليوم الأربعاء تحت عنوان " أمة واحدة يد واحدة " إلي أنه جاء إلى مصر علي رأس وفد منذ

عدة سنوات إلي مصر بتكليف من الرئيس السودانى عمر البشير من أجل عمل اكتفاء ذاتي لمصر والسودان من القمح إلا أن مبارك في حضور اللواء عمر سليمان رئيس المخابرات وعمرو موسى وزير الخارجية قال للوفد بالحرف الواحد : "أمريكا لن تسمح بعمل وحدة مثل هذه".

وأشار إلى أن الرئيس مبارك

كان يحارب المشروع الإسلامي الذي تبنته السودان، مؤكدا أن مبارك ساهم  في جعل الحكام العرب تماثيل وجعل السودان فريسة سهلة للدول الأوروبية .

وأضاف عمرو أن السودان فرضت دولة الإسلام نتيجة انقلاب عسكرى ظنا منها أن الخير سيعم بين عشية وضحاها ولكننا فوجئنا بأن دولارات الخليج وملايين البترول تحول إلي أمريكا والدول الأوربية في الوقت الذي يموت فيه المئات من المواطنين في دارفور وجنوب السودان .

مطالبا حزب الحرية والعدالة بالاستعداد جيدا قبل إعلان دولته الإسلامية من الناحيتين الاقتصادية والإعلامية.

أهم الاخبار