رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

نقيب الفلاحين يطالب بقانون تجريم تلويث مياه النيل

الشارع السياسي

الثلاثاء, 01 نوفمبر 2011 22:58
كتب- بسام رمضان :

أكد محمد عبد القادر نقيب الفلاحين أن مصر لن تنهض إلا بالزراعة، وطالب بقانون يجرم من يلوث مياه النيل ويطبق القانون بالقوة على الشركات .

وأضاف عبد القادر خلال الملتقى الأول لـ"حزب الاتحاد المصري العربي "أمس الثلاثاء بمركز الأزهر للمؤتمرات أنه يجب الاستفادة من سيناء وزراعتها لأنها خط أحمر بالنسبة لمصر وعلى المجلس العسكري  إعطاء حق انتفاع  بالأراضي للشباب لزراعتها ويكونوا قادرين على حمايتها في نفس الوقت.

ومن جانبه قال الخبير الأمنى سمير مدني - القيادي لحزب الاتحاد العربي المصري - لن توجد تنمية في مصر

بدون استقرار الأوضاع الأمنية، مطالبا بتسريح كافة القيادات التي عاصرت حبيب العادلي وزير الداخلية الأسبق لأنهم يسيطرون على المجلس الأعلى للشرطة.

واقترح مدني إنشاء إدارة لحماية حقوق الإنسان والحريات تتكون من ناشطين حقوقين وضباط شركة شرفاء مهمتهم حماية كرامة المواطن المصري من اعتداء أي ضابط أو أمين شرطة وتقاريرها يكون معتد بها أمام المحاكم ويعاقب جنائيا من يرتكب جرائم تهين حقوق المواطن المصرى .

وفي نفس السياق أكد عمر المختار صميدة

رئيس حزب الاتحاد المصرى العربى، أن برنامج الحزب يبتعد عن التكوين الطائفى أو الدينى، مضيفا أن حزبه مدنى ديمقراطى تأسس من أجل ترسيخ قيم الدولة المدنية ودولة القانون، وعلى أساس اتحاد كل القوى الوطنية، تحت شعار "يد واحدة.. قلب واحد.. لكل المصريين".

وأشار"صميدة" إلى أن الحزب يؤكد على حقوق المواطنة لكل المصريين، حيث يسعى لمشاركة القوى المهمشة بوجه عام وخاصة الشباب والمرأة وذوى الاحتياجات الخاصة وأبناء المحافظات الحدودية وصحراء مصر، مع العمل على تنمية هذه المناطق اقتصادياً واجتماعياً وسياسياً وجعلها مناطق جذب سكانى انصهاراً فى مساحة مصر الشاسعة.

وأوضح أن الحزب ينافس على 165 مقعدا في انتخابات مجلسي الشعب والشورى في 11 محافظة، ورشح 47 شابا تحت السن و12 إمراة.

أهم الاخبار