رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

حملات ابتزاز ضد البدوى مع بداية الانتخابات

الشارع السياسي

الاثنين, 31 أكتوبر 2011 21:03
خاص ـ بوابة الوفد:

بدأ الخصوم السياسيون للوفد في شن حملة ابتزاز ضد الدكتور السيد البدوي رئيس الوفد وقيادات الوفد ومرشحيه في محاولة للنيل من الحزب مع انطلاق الحملة الانتخابية.

بدأت الحملة بإطلاق شائعات كاذبة على بعض المواقع الالكترونية وصحف صغيرة زعمت الشائعات بقيام شركة "سيجما" التي يرأسها الدكتور السيد البدوي رئيس الوفد، بانتاج دواء تم إيقافه عالمياً.
سعت تلك الحملات إلى الحصول على جزء من الحملات الاعلانية المخصصة من جانب الحزب للانفاق على اعلانات المرشحين في الصحف والفضائيات، وعندما أخطرها الحزب أن تلك الحملة ممولة من متبرعين من قيادات الحزب وستقتصر على الدعم العيني للمرشحين، ومنحهم مساحات إعلامية في بعض الصحف والفضائيات المؤيدة للوفد والتي يشارك في ملكيتها بعض قيادات الحزب، وهددت بشن حملات مضللة ضد رئيس الحزب والمرشحين الوفديين.
ونشرت تلك الشخصيات بالصحف خلال اليومين الماضيين مقالات مغرضة بأخبار ملفقة ضد الدكتور السيد البدوى رئيس حزب الوفد بصفته رئيسا لمجلس ادارة مجموعة شركات سيجما للصناعات الدوائية.
وأصدرت الشركة بيانا اليوم أكدت فيه أن شركة سيجما للصناعات الدوائية هى شركة مساهمة مصرية وأحد صروح صناعة الدواء الوطنية يمتلكها أكثر من ثلاثمائة مساهم وتضم أكثر من ألفى مدير وموظف وعامل كما تحتل مكانة مرموقة ضمن أكبر عشر شركات عالمية ووطنية في مصر.
وأضاف البيان أن الشركة تخضع كغيرها من شركات الدواء لرقابة الدولة ممثلة في وزارة الصحة وهيئة الرقابة الدوائية وجميع اصنافها مسجلة وتخضع للمراقبة المستمرة من الجهات الرقابية التى تطبق النظم العالمية (الأمريكية والأوربية) في التسجيل والتحليل والرقابة الدائمة.
وذكر البيان أن  دواء أورليستات الذى ذكره كاتب مقال  في صحيفة حديثة الظهور، هو دواء عالمى مسجل بمعظم دول العالم بما فيها الولايات المتحدة الأمريكية ولدى هيئة الأدوية والأغذية الأمريكية منذ عام 1999 ودول أوروبا الغربية ولا يزال ينتج ويسوق عالميا من مصدره الرئيسى بشركة

روش السويسرية تحت اسم زينيكال والذى يسوق في مصر وجميع الدول العربية كما ان البدائل المحلية لهذا الصنف لايقتصر انتاجه على شركة سيجما بل تنتجه شركات اخرى متعددة ( مثل منتج أورلى لشركة ايفا فارما وغيرها ) وقد وصل عدد مستخدمى هذا العقار الى اكثر من 40 مليون شخص على مستوى العالم.
وشدد البيان على أن وزارة الصحة المصرية تتولى المتابعة الدائمة للمتغيرات الدولية والنشرات الدورية وتقوم بإلغاء تسجيل وتسويق اى منتج فور أن تثبت له آثار جانية خطيرة وهو مالم يحدث مع منتج أورليستات حتى الآن لأمن المنظمات الرقابية الدولية أو المحلية.
وأكد البيان أن شركة سيجما للصناعات الدوائية  تلتزم بكافة التعليمات الصادرة من وزارة الصحة والجهات الرقابية وتقوم بسحب ووقف انتاج أى مستحضر فور صدور قرار من المنظمات الدولية والمحلية بذلك.
ودعت الشركة نقابة الصحفيين إلى ضرورة محاسبة أعضائها الذين يستعينون بكتاب وشخصيات تسىء إلى سمعة الصحفيين وصاحبة الجلالة، وأن تشكل ما تراه من لجان لتقصي الحقائق للوقوف على صحة ادعاءات المبتزين الذين يتلاعبون بمشروعات تمس بصحة المواطن وسمعة الدواء والصناعة الوطنية، ومستقبل حزب سياسي عريق، يشارك بقوة في الانتخابات العامة، من أجل دعم الثورة واستقرار الوطن.

أهم الاخبار