رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

محامي الكنيسة: "جورج بباوي" لم يكن قسيسا

الشارع السياسي

الخميس, 13 يناير 2011 14:16
كتب ـ عبدالوهاب شعبان:


قال المستشار منصف سليمان محامي الكنيسة إن "جورج بباوي"لم يكن قسيسا، وإنما مدرس بالكلية الإكليريكية بالكنيسة الأرثوذكسية، ثم تركها وانضم إلى الكنيسة الروسية، ثم الكنيسة الإنجليكانية .. قال سليمان في تصريح لـ"بوابة الوفد" إن الكنيسة لم تعزله، وإنما تبرأت منه لأنه تحول عن ملتها..
ورفض محامي الكنيسة التعليق على حكم القضاء الإداري بأن الكنيسة القبطية من أشخاص القانون العام التابعة للدولة ،وجميع قراراتها بما فيها –عزل القساوسة –تخضع للرقابة القضائية والطعن أمام محاكم مجلس الدولة .
يذكر أن الحكم صدر في إطار قضية عزل "جورج حبيب بباوي"أستاذ اللاهوت السابق

بالكلية الإكليريكية..
في سياق مختلف قال سليمان "إنه لايعلم شيئا عن مشروع القانون الموحد للأحوال الشخصية للطوائف المسيحية، رغم أنه كان أحد أعضاء اللجنة القانونية التي شكلتها وزارة العدل كممثل عن الكنيسة الأرثوذكسية ..
ونفى محامي الكنيسة علمه بإرسال مشروع القانون لقيادات قبطية بالحزب الوطني لتقييمه قبل إرساله لمجلس الشعب.
وأردف قائلا"لا أعلم شيئا عن مستقبل القانون، سوى عبارة "لاتخلطوا الأوراق".

أهم الاخبار