البرادعي يدعو لفترة انتقالية ودستور جديد

الشارع السياسي

الثلاثاء, 11 يناير 2011 15:02
كتب - محمد القماش:


قال المعارض السياسي د.محمد البرادعى المدير السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية: "إن التغيير مبنى على ثوابت العدالة الاجتماعية والمساواة التامة. وأضاف البرادعي فى رسالة على موقع"تويتر" اليوم: "إن ركائز التغيير تعتمد على وجود فترة انتقالية للرئاسة ووضع دستور جديد بديلاً للحالى الذى يعوق قيام دولة ديمقراطية".
وأشار إلى ضروة قيام دولة مدنية ووجود مساواة تامة بين المصريين وتحقيق العدالة الاجتماعية المنشودة لإحداث التغيير المنشود.
وتأتى هذه الرسالة بعد دعوة المدير السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية بمقاطعة الانتخابات الرئاسية المقبلة وقولة: "إن صدور قرار جمهورى بتعيين رئيس الجمهورية، أصدق من انتخابات "تعبيرية"، مقصور حق

الترشح فيها على خمسة أشخاص من أحزاب المعارضة.
كان الدكتور جهاد عودة عضو أمانة السياسيات بالحزب الوطنى قد ذكر أن الحديث عن الانتخابات الرئاسية سابق لآوانة, مشيراً إلى أن خفض شروط الترشح للانتخابات سوف يسمح لأحزاب المعارضة بطرح مرشحيها في انتخابات.
واعتبرت أحزاب المعارضة دعودة البراعى تناقضا مع رسالة الأحزاب السياسية وهى الاحتكاك بالجماهير من خلال الانتخابات التى تمثل أكبر دعاية لها .

أهم الاخبار