رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"الوطنية للتغيير" تدعو لتحقيق فى "ماسبيرو"

الشارع السياسي

الاثنين, 10 أكتوبر 2011 18:12
القاهرة -أ ش أ:

دعت "الجمعية الوطنية للتغيير" اليوم الإثنين إلى إجراء تحقيق سريع ونزيه حول الأحداث التي وقعت مساء أمس الأحد أمام مبنى التليفزيون بماسبيرو، وطالبت بتطبيق القانون بصرامة ضد المحرضين على الفتنة سواء من المتاجرين بالقضية المسيحية، أو الجماعات المتطرفة "المتمسحة بالإسلام"، والتي تحرض على ازدراء أي دين.

كما طالبت الجمعية في بيان صحفي، بإصدارالقانون الموحد لدور العبادة، مؤكدة أن غيابه شكل في كثير من الأحيان أحد الأسباب الدافعة لانفجار العنف الطائفى.
ودعت الجمعية إلى التصدى بقوة "للعابثين بأمن الوطن من فلول النظام السابق"، وإلى

التنفيذ الفورى لمطالب الشعب والثورة، وقالت الجمعية إنها "إذ هالها ما حدث مساء أمس الأحد من مصادمات بين المتظاهرين والأمن والشرطة العسكرية أمام مبنى التليفزيون بماسبيرو، وتحسبا لمخاطر ما قد يحدث فى المستقبل فإنها تحمل بعضا من فلول النظام السابق وفرق البلطجية التي تنشر الذعر والفوضى فى كل الأرجاء، والجماعات المتطرفة التي لا ترعى للمواطن أمنا مسئولية ما حدث."

أهم الاخبار