رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

سلطان: الغزالى فاشل وهيكل تغير وبكرى متلون

الشارع السياسي

الجمعة, 30 سبتمبر 2011 21:33
كتب - محمود السويفى:

وجه عصام سلطان نائب رئيس حزب الوسط هجوما شديدا وقذائف كلامية على عدد من السياسيين والإعلاميين، حيث وصف سلطان أسامة الغزلى حرب رئيس حزب الجبهة

بأنه فاشل سياسياً ولم يحقق شيئاً لذا طلب من المشير الاستمرار فى الحكم، مشيرًا إلى أنه كان عضوًا بالحزب الوطنى، وكان يأمل فى رئاسة تحرير الأهرام كما أنه حزبه "الجبهة" هو الوحيد الذى حصل على ترخيص من أمانة سياسات الحزب "المنحل".
ولم يسلم الإعلامى مصطفى بكرى من قذائف سلطان، حيث قال عنه "لا أعرف لماذا يجمل بكرى صورة المشير ويستمر فيما فعله لمبارك" وتعجب سلطان

من أن يصبح  "أمين عام الحزب الوطنى" حسام بدراوى مؤسساً لحزب جديد بعد الثورة.
وكان لأستاذ العلوم السياسية "السيد ياسين" نصيبه أيضاً من الهجوم، حيث وصفه نائب رئيس حزب الوسط بأنه "فيلسوف الحزب الوطنى"، كما هاجم سلطان كلا من "هانى لبيب وجمال الغيطانى" وقال هما من فلاسفة الحزب الوطنى. كذلك مصطفى علوى أستاذ العلوم السياسية، قال عنه "كيف يعود شخص كهذا ويتحدث للإعلام مرة أخرى بعدما كان ينافق مبارك ونظامه".
كما أشار سلطان خلال لقائه فى
برنامج "صفحة الرأى" على قناة cbc  مساء اليوم الجمعة إلى أن المجلس العسكرى منقسم بين مؤيد للثورة، ومعارض لها "فبعض أعضائه لا يقدر حتى على ذكر كلمة ثورة ويقول عنها حركة وهذا عرفته  أثناء لقائى بهم"- بحسب كلامه.
كما أنه – أى المجلس – لا يستعين إلا بفلول الحزب المنحل فى صياغة القوانين كما يدعوهم لكل الاجتماعات التى يعقدها.
وتعجب سلطان من تغير أسامة هيكل وزير الاعلام "الذى كان واحدا منا" – على حد وصف سلطان - وأصبح يقيد الإعلام ويستعدى قناة الجزيرة والإعلام بشكل عام .

شاهد الفيديو
http://www.youtube.com/watch?v=w-uigp0MABs
أخبار ذات صلة

الوسط ينهى مشاركته "باسترداد الثورة"

هيكل: ظهورالمشير بزى مدنى أمر طبيعى

النيابة تحقق في بلاغ بكري ضد السادات وجيهان

استقالات جماعية بالتجمع احتجاجا على "السعيد"

أهم الاخبار