رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إسرائيل: لا خطط للسيطرة على سيناء

الشارع السياسي

الجمعة, 30 سبتمبر 2011 12:12
تل أبيب (يو بي أي) :

أكد مسئولون سياسيون إسرائيليون رسميون على احترام إسرائيل للحكومة والشعب المصرى وذلك ردا على اقوال السفير المصري لدى السلطة الفلسطينية ياسر عثمان بأن هناك مخططا إسرائيليا يستهدف احتلال سيناء.

ونقلت وسائل إعلام إسرائيلية اليوم الجمعة تصريحات لمسئولين إسرائيليين قالوا فيها إن "إسرائيل تحترم الحكومة والشعب المصري".
وأضاف المسئولون ذاتهم أن "اتفاق السلام مع مصر، الذي بموجبه تعتبر سيناء منطقة تحت السيادة المصرية، هو ذخر استراتيجي لكلتا الدولتين".
وكان عثمان قال في وقت سابق من اليوم لوكالة "معا" الإخبارية الفلسطينية إن "تصاعد نبرة تصريحات القيادة الإسرائيلية وعلى رأسها رئيس الوزراء بنيامين

نتينياهو ووزير الجيش الإسرائيلي (وزير الدفاع ايهود باراك) المحرضة ضد الوضع في سيناء كلها مؤشرات لوجود مخطط يستهدف سيناء في محاولة للضغط الخارجي على مصر وإعطاء انطباع بعدم وجود سيطرة مصرية على سيناء، لإعطاء الذرائع للإسرائيليين للسيطرة عليها".
وأضاف عثمان ان "إسرائيل تعمل في الفترة الأخيرة على تشويه صورة الحكومة المصرية بعد الثورة لإعطاء انطباع للخارج بأن مصر بعد الثورة خالية من الأمن ولا تستطيع السيطرة على الحدود مع إسرائيل".
ولفت عثمان إلى ان "وجود وضع امني معين في شمال سيناء لا يعني ان سيناء خارج سيطرة القوات المصرية.. هناك حملات امنية مصرية جارية لضبط الوضع خاصة شمال سيناء والحدود مع غزة".
وأكد على انه "جرى زيادة عدد القوات المصرية في سيناء.. ونبحث زيادة أخرى في المعدات والجيوش".
وأشار إلى أن الوضع العام الذي تمر فيه المنطقة بشكل عام وعدم وجود سيطرة مركزية كاملة في ليبيا يعقد الوضع في المنطقة والذي بدوره ايضا يؤثر على الأمن في سيناء حيث انها تتأثر كثيرا بالعوامل الخارجية.
وقال عثمان إن "الأجهزة الأمنية المصرية حققت انجازات كبيرة في الفترة الأخيرة في حفظ الأمن والسلام في سيناء، وكل ذلك جاء بسبب الجهد الكبير الذي تبذله الحكومة المصرية في محاولة لفرض الأمن على منطقة سيناء".

أهم الاخبار