رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

السعيد: "العسكرى" يتحدى إرادة الجميع

الشارع السياسي

الخميس, 29 سبتمبر 2011 19:46
كتب – مروان أبوزيد:

أكد الدكتور رفعت السعيد رئيس حزب التجمع أنه تم الاتفاق مع القوى والحركات السياسية التى دعت للتظاهر غداً تحت شعار جمعة "استرداد الثورة" فى ميدان التحرير ولكنه لم يتم الاتفاق حتى الآن على الاعتصام في الميدان من عدمه.

ودعا "السعيد" جموع الشعب المصرى للمشاركة في مليونية غداً تحت شعار جمعة "استرداد الثورة" وذلك من أجل إقامة مجتمع ديمقراطى يحقق مطالب الشعب المصرى، وناشد المجلس العسكرى بالاستجابة لهذه المطالب الذي يكافح الشعب المصري من أجل تحقيقها.

ووصف "السعيد" - خلال اتصال هاتفى ببرنامج "الحياة اليوم" مساء اليوم الخميس - موقف المجلس العسكرى من الاستجابة لمطالب القوى السياسية التي على رأسها تعديل قانون الانتخابات، وقانون تقسيم الدوائر الانتخابية وغيرها من المطالب الديمقراطية بأن المجلس العسكرى بموقفه هذا يتحدى إرادة الجميع وهذا الموقف غير مفهوم ولابد من تفسيره.

وفيما يتعلق بالمظاهرات المليونية أكد "السعيد" أنه على المجلس العسكرى أن يحل مشاكل المصريين الذين ظلوا لسنوات عديدة يعانون منها إما ذلك،

أو إما أن يصدر قرار بإلغاء المليونيات وهذا  يؤدى للقضاء على الديمقراطية في مصر.

وأكد أنه إذا لم تحل القضايا الاجتماعية بشكل منطقى وعقلانى فنتيجة هذا هو وجود المليونيات في ميادين مصر حتى يتم حل هذه القضايا التي تمس المواطن المصرى وتدخل في صميم حياته اليومية.

وعن جماعة الإخوان المسلمين قال السعيد إنهم ظلوا طوال السنوات الماضية ومنذ عهد الملك خدماً للحاكم.

وعن مشاركة الإخوان المسلمين في ثورة 25 يناير قال السعيد إن جماعة الإخوان المسلمين كانوا كامنين منذ يوم 25 يناير يوم اندلاع الثورة وحتى يوم 28 يناير حتى تأكدوا من نجاحها ثم قاموا بعد ذلك بالانضمام لها.

أهم الاخبار