رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

رئيس اتحاد التايكوندو: أعداء النجاح يحاربوننى

رياضة

الجمعة, 05 يونيو 2015 10:05
رئيس اتحاد التايكوندو: أعداء النجاح يحاربوننىفرج العمري
القاهرة - بوابة الوفد - عماد يونس:

أعلن فرج العمري، رئيس اتحاد التايكوندو أنه يتعرض لحملة شرسة من أعداء النجاح المنتمين إلي أسرة التايكوندو من أجل المصالح الشخصية.. وهو ما جعله يرفض الرد علي هذه الاتهامات.

 

وأشار إلي أن بطولة العالم الأخيرة بروسيا شارك فيها 128 دولة وهي أكبر تجمع للعبة علي مستوي البطولات السابقة، وعلي الجميع أن يعلم أن المنتخب الوطني تم تجديده بنسبة 75٪ والنزول بمتوسط أعمار اللاعبين إلي سن 17 سنة من أجل تجديد الدماء والاستفادة منهم لأكبر فترة ممكنة، خاصة أن لاعبي المنتخب السابقين تلاحظ خلال الفترة السابقة افتقادهم لروح المنافسة والبطولة، وهو ما اشتكي منه المدير الفني الإسباني ردونسور فور توليه المسئولية.

 

وأشار إلي أن اللاعبين الناشئين شاركوا بقوة في بطولة العالم ولم يخرجوا من الأدوار الأولي وهناك آخرون خرجوا من دور الثمانية وبالنقطة الذهبية وذلك يرجع إلي نقص الخبرة.. ومع ذلك حقق الفريق المركز الـ 13 بالنسبة لفرق البنات من بين 95 دولة وحقق فريق الرجال المركز 21 من الـ 128 دولة

مشاركة.

 

وأضاف أن الهدف من هذه البطولة حصد أكبر نقاط من أجل التأهل للدورة الأوليمبية، وإذا نظرنا إلي نتائج الفرق الرائدة والقوية في اللعبة فسوف تجد أمريكا في المركز الـ 15 واليونان 19 وإنجلترا السابع وروسيا منظمة البطولة التاسع، لأن هناك تقدماً في اللعبة علي الصعيد العالمي وبلا شك أن الفترة الماضية التي مرت بها البلاد أثرت علي اللعبة، وهنا نود أن نشكر المهندس خالد عبدالعزيز وزير الشباب والرياضة الذي وفر كافة الإمكانيات للاتحاد خلال الفترة الماضية وأدي ذلك لظهور أكثر من نجم من الناشئين في طريقهم لتحقيق نتائج عالمية في المستقبل.. ولكن عنصر الخبرة لم يكتسبه اللاعبون حتي الآن، وذلك يأتي من كثرة المشاركة في البطولات.

 

ونفي أن يكون السبب في سوء النتائج تغيير الجهاز الفني أثر علي أي شيء، حيث إنه تولي المسئولية قبل أربعة شهور مع

الفريق وهي تكفي لإعداد منتخب قوي لكن عنصر الخبرة لم يكن متوافراً لدي اللاعبين لأن هناك لاعبين كانوا فائزين في المباراة حتي قبل النهاية بثوان ولم يستطع الحفاظ علي الفوز وذلك بسبب الخبرة.

 

وأشار إلي أنه ستكون هناك وقفة مع الجهاز الفني للمنتخب لمعرفة أسباب خسارة كل اللاعبين، خاصة أن أمامنا بطولة مهمة جداً خلال الفترة القادمة، وهي تصفيات أفريقيا بالمغرب المؤهلة للدورة الأوليمبية.

 

وعن عدم تنظيم تصفيات أفريقيا وإسنادها للمغرب، قال: إن ذلك يرجع إلي أن المغرب قامت بعمل تربيطات مع أعضاء الاتحاد الأفريقي وحصلت علي التنظيم.

 

وعن أسباب استضافة بورسعيد بطولات دون المحافظات الأخري، أشار إلي أن بورسعيد استضافت البطولات التي اعتذرت عنها محافظة الإسكندرية، وفي نفس الوقت قدمت أسعاراً مخفضة للإقامة والإعاشة بالنسبة للفرق، ومن يكون جاهزاً لاستضافة بطولة فعليه إخطار الاتحاد وسوف يتم التنظيم فوراً في المحافظة التي تكون مستعدة لذلك.

 

وعما تردد عن وجود مشاكل بين مناطق الاتحاد، أضاف أن هناك مشاكل بمناطق الاتحاد علي مستوي الجمهورية وهذا يرجع إلي أن المنظومة الإدارية بالاتحاد كانت تعمل منذ زمن بعيد بنظام الاعتماد علي الفرد الواحد، والآن تتم إعادة هيكلة النظام الإداري بالاتحاد داخل المناطق، وحالياً الاتحاد يدرس وضع كل منطقة وسوف تتم إعادة تشكيل المناطق التي تشهد خلافات.

أهم الاخبار